المصدر الأول لاخبار اليمن

قبائل يافع تنشر مسلحيها في حضرموت

حضرموت / وكالة الصحافة اليمنية //

 

                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                               أعلنت قبائل في محافظة حضرموت، اليوم الثلاثاء، نصب نقاط تفتيش غداة انتهاء مهلة منحتها للسلطات للكشف عن منفذي عملية اغتيال طالت خمسة من أبنائها الثلاثاء الماضي في مدينة سيئون.

 

وقال شيخ مشايخ قبائل “يافع” في مديريات وادي وصحراء حضرموت، عبدالله بن سالم بن علي جابر، “إن القبائل نصبت نقاطًا لمسلحين من أفرادها في مديرية القطن لإيصال عدة رسائل للسلطات، من أجل التصعيد والاستعداد للخطوات القادمة”.

 

وأوضح أن نقاط التفتيش يقتصر دورها الحالي على توقيف سلمي لمركبات النقل الثقيل التابعة لـ”حكومة هادي”، مبينا أن المرحلة القادمة سيتم منع مرور المركبات والسيارات التابعة للسلطات الأمنية والعسكرية على حد سواء، بحسب وكالة الأناضول.

 

وأشار جابر إلى أن قبائل “يافع” ستعقد يوم غد الأربعاء لقاء قبلياً للخروج بموقف موحد ومخرجات بشأن معالجة أزمة الانفلات الأمني في وادي حضرموت.

 

وكانت قد أمهلت قبائل “يافع” في حضرموت السلطات أربعة أيام ،انتهت أمس الاثنين، للكشف عن منفذي عدة اغتيالات، أبرزها مقتل مدير أمن مدينة شبام صالح علي جابر وأربعة من مرافقيه في تفجير عبوة ناسفة الثلاثاء الماضي.

 

وتشهد مديريات وادي وصحراء حضرموت، الخاضعة لسيطرة المنطقة العسكرية الأولى الموالية للإصلاح، انفلاتا أمنيا وعمليات اغتيال بين الحين والآخر، تستهدف مسؤولين مدنيين وعسكريين، تجاوزت 200 عملية اغتيال منذ العام 2017م.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.