المصدر الأول لاخبار اليمن

الحرس الثوري الإيراني: سنرد على أي تهديد أمريكي بنفس المستوى

طهران//وكالة الصحافة اليمنية//

كشف الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأربعاء، عن تحرك أمريكي واسع، مؤكدا أن “القوات المسلحة سترد على أي تهديد ضد الجمهورية الإسلامية بالمستوى نفسه”.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن قائد القوة البرية بالحرس الثوري الإيراني، العميد محمد باكبور، خلال مراسم في محافظة قزوين غرب طهران، “استمرت جهودنا للحفاظ على الأمن في شمال وشمال غرب البلاد حتى يومنا هذا، والسبب هو أن عداء أمريكا لم يتضاءل فحسب، بل ازداد يوما بعد يوم مع تعرض مصالحهم في المنطقة للخطر”، وذلك حسب وكالة “فارس” الإيرانية.

وأوضح باكبور أن “أمريكا وأعداء إيران يخططون باستمرار للنيل من أمن البلاد بأي شكل من الاشكال”.

وأضاف باكبور، “لدينا معلومات دقيقة عن أن الأمريكيين يضغطون على العناصر المعادية للثورة الإيرانية، والعناصر الإرهابية في دول الجوار بأنهم إذا لم ينفذوا عمليات في إيران ولم يجعلوا البلاد غير آمنة، فلن يحصلوا على دعم مالي”.

وتابع باكبور: “منذ بداية هذا العام، قام الأمريكيون بتحرك واسع في الدول المجاورة بهدف تجهيز الإرهابيين وتدريبهم ودعمهم من أجل زعزعة أمن حدود البلاد والمدن المحيطة بها في ظروف خاصة”، منوها بأن أمن الجمهورية الإسلامية الإيرانية جيد للغاية بوجود المقاتلين المضحين.

وأوضح قائد القوة البرية بالحرس الثوري، أن جاهزية القوات المسلحة الإيرانية هي جاهزية رادعة، مضيفا: “إن العدو والأمريكيين يدركون جيدا قدرات الجمهورية الإسلامية، ويعرفون أنهم إذا هاجموا وهددوا الجمهورية الإسلامية على أي مستوى، فسوف يكون ردنا بالمستوى نفسه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.