المصدر الأول لاخبار اليمن

انصار شباب ثورة البحرين ينددون بتضليل “مؤتمر المانحين لليمن”

انصار شباب ثورة البحرين ينددون بتضليل “مؤتمر المانحين لليمن”

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

نددت حركة “أنصار شباب ثورة 14 فبراير البحرينية” بتضليل مؤتمر مانحي اليمن المنعقد في الرياض الرأي العام الاقليمي والدولي. مؤكدين ان “اليمنيين يستطيعون بناء دولتهم بوقف الحرب والحصار المفروضين عليهم من التحالف”.

 

وقالت حركة “أنصار شباب ثورة 14 فبراير البحرينية” في بيان لها مساء الاربعاء: إن “مؤتمر المانحين لليمن عقد للتضليل، وقوى التحالف ارتكبت جرائم وحشية والمطلوب وقف العدوان فوراً”.

 

الحركة الثورية البحرينية التي تواجه قمعا من النظام البحريني بدعم سعودي، أضافت: “أهلنا في اليمن قادرون على بناء بلدهم، ولديهم من الكرامة ما يرفضون به مؤتمرات الزيف المعقودة للخداع والتضليل”.

 

وطالبت بـ “إرجاع البنك المركزي من عدن إلى صنعاء والبدء بصفة مستعجلة بدفع رواتب الموظفين والمتقاعدين ليتمكن أهلنا في اليمن العزيز من استعادة الحياة المدنية بعيداً عن شبح الحرب”.

 

مؤكدة في ختام بيانها أنه : “آن الوقت لوقف هذا الجرح النازف في وطننا العربي والإسلامي، والبدء بمحاسبة المجرمين الذين ارتكبوا هذه الجرائم وتعويض اليمن عن كل ما لحق به من دمار وتخريب”.

 

وعقد في الرياض الثلاثاء مؤتمر مانحين لليمن عبر دوائر تلفزيونية بمشاركة 126 دولة ووكالة ومنظمة اقليمية ودولية قاطعته الامارات ولم يجمع سوى مليار و350 مليون دولار، ما خيب آمال الامم المتحدة.

 

واعتبر مراقبون مخرجات المؤتمر “هزيلة وتظهر أن الهدف الرئيس لعقد المؤتمر الذي دعت اليه السعودية تجميل صورة الاخيرة والتغطية على جرائم حرب تحالفها في اليمن ومسؤوليتها عن تسرب وباء كورنا اليه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.