المصدر الأول لاخبار اليمن

دراسة إماراتية: حرب اليمن وليبيا دفعت اقتصاد البلاد إلى المجهول

أبوظبي//وكالة الصحافة اليمنية//

قال مركز الإمارات للدراسات والإعلام، إن تدخل حكام الإمارات في الحروب العسكرية الخارجية في اليمن وليبيا يدفع اقتصاد الدولة المتأزم نحو المجهول.

وحذر التقرير الإماراتي في تقريره، الصادر يوم الثلاثاء الماضي، من مخاطر استمرار إنفاق حكام الإمارات على الحروب الخارجية والتدخلات العسكرية في وقت تتعاظم فيه مأساة الدولة الاقتصادية.

وقال المركز الإماراتي: إن تدخلات النظام الإماراتي في الحروب الخارجية خلال السنوات القليلة الماضية في اليمن وليبيا، دفع الدولة إلى جحيم “الاستدانة” وتشويه سمعة الدولة الخليجية، الأمر الذي فاقم مشكلاتها الاقتصادية”.

وأشار تقرير المركز إلى أنه “مع كل ذلك فإن الإمارات مستمرة في تمويل الحروب والقيام بواجبها دعماً للمليشيات والتمردات والانقلابات في المنطقة التي بدأت في مصر ولم تنته في ليبيا واليمن وتونس”.

وأكد التقرير إن الأموال التي ينفقها النظام الإماراتي في الخارج، خلال الأعوام الماضية، ترفض الدولة الحديث عنها أو مناقشتها.

وكشف التقرير أن الإمارات خسرت 108 من خيرة جنودها، وأنفقت خلال 5 سنوات من الحرب في اليمن، 37 مليار دولار، وذلك بحسب البيانات والأرقام الإماراتية الرسمية، التي تحدث بها الفريق الركن عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.