المصدر الأول لاخبار اليمن

كاتبة بريطانية: يجب محاسبة السعودية على جرائمها المرتكبة في اليمن

ترجمة خاصة/وكالة الصحافة اليمنية//

كتبت سفير الاتحاد العالمي للسلام والإعلامية البريطانية تسنيم نظير مقالًا في موقع “ميدل ايست آي” تناولت فيه الوضع اليمني في ظل انتشار جائحة كورونا في البلد الأضعف والأفقر على مستوى العالم وفي خضم حرب وحشية مستمرة للعام السادس على التوالي.
واستهلت الكاتبة مقالها بتحذيرات الجماعات الحقوقية من أن ملايين المدنيين اليمنيين في حاجة ماسة للمساعدات الإنسانية، مشيرة إلى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لم يهدأ حتى في الوقت الذي يهدد فيه الوباء بعواقب كارثية في بلد تعرضت قدراته الصحية للرعاية للدمار بسبب الحرب التي يشنها على اليمن.

المساءلة عن جرائم الحرب

ولفتت تنسيم إلى أن بن سلمان لديه السلطة لوقف الحرب وحماية المدنيين، لكنه يتعمد عدم القيام بذلك، رغم أن هذه الحرب تتعارض مع مبادئ الإسلام التي تدعو إلى حماية المدنيين ورعاية جيرانك.
مشددة في المقال على ضرورة محاسبة السعودية عن الجرائم التي ترتكبها في اليمن والتي قتلت فها آلاف المدنيين وقصفت المدارس والأسواق والمستشفيات والمنازل.

وعن أثر كورونا على البلاد قالت:

مع قصف المستشفيات وتدمير نظام الرعاية الصحية وتراجع الاقتصاد اليمني على الإطلاق ، من المتوقع أن يتدهور الوضع أكثر الآن حيث يجب على المدنيين أيضًا محاولة حماية أنفسهم من جائحة Covid-19. يجب على من هم في السلطة في الغرب وفي العالم الإسلامي التحدث علانية لحماية المدنيين اليمنيين النازحين ومحاولة تجنب كارثة أعمق.

 مستقبل أفضل

وطالبت الإعلامية البريطانية السلطات ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات غير الحكومية التدخل لجعل السعودية توقف اطلاق النار بشكل كامل وتجنب إراقة المزيد من الدماء في اليمن، ورفع الحصار والسماح بإدخال الوقود والمواد المنقذة لحياة البشر؛ كي يتمكن المدنيون من تلبية احتياجاتهم الأساسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.