المصدر الأول لاخبار اليمن

شبوة.. الإصلاح يستهدف قبيلة باكازم ويختطف عدداً من أبنائها

شبوة / خاص / وكالة الصحافة اليمنية /

 

                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                   تعرض العديد من أبناء قبيلة باكازم، لحملة اختطافات واسعة من قبل مسلحي “حزب الإصلاح” في محافظة شبوة، شرقي اليمن.

 

وأفاد ناشطون من أبناء قبيلة باكازم الواقعة في مديرية المحفد بمحافظة أبين، على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، أن مسلحي الإصلاح، بقيادة “لعكب” اعتقلوا عددا من أبناء قبيلة باكازم في مدينة عتق، وآخرين كانوا في طريقهم إلى المدينة.

 

مؤكدين أن أبناء قبيلة باكازم يتعرضون لحملة اختطافات ممنهجة، محملين الإصلاح المسؤولية الكاملة عن حياة المختطفين.

 

وطالب الناشطون بإطلاق سراح محمد عبدالله الشمعي الكازمي، الذي اختطفه مسلحو الإصلاح في نقطة الجلفور بشبوة، واقتادوه إلى جهة مجهولة.

 

واتهمت قيادات أمنية تابعة للإصلاح عدداً من أبناء قبيلة باكازم بتشكيل عصابات إجرامية تابعة لـ”الانتقالي الجنوبي” الممول إماراتيا.

 

وجاءت حملة الاختطافات بحق أبناء قبيلة باكازم، على خلفية تنفيذ أبنائها العديد من الكمائن المباغتة، التي استهدفت تعزيزات الإصلاح العسكرية في مناطق المحفد بمحافظة أبين، أدت إلى مقتل عدد من القيادات الموالية للإصلاح، وتدمير العديد من الدبابات والمدرعات والأطقم العسكرية، خلال الفترة الماضية.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.