المصدر الأول لاخبار اليمن

المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية يتخذ موقفاً حازماً من الوكالة الأميركية للتنمية

صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية //

قال  المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي إنه سيشكل لجنة للتحقيق بالتعاون مع الجهات المختصة، وبناء على النتائج سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الوكالة الاميركية للتنمية  وغيرها من المنظمات والوكالات التي تنتهك المبادئ الإنسانية في أعمالها وأنشطتها الإغاثية في الجمهورية اليمنية.

وأوضح المجلس في بيان صادر عنه أنه سيخاطب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ويطلب إيضاحات حول أسباب وجود شعارها على الأسلحة التي عثر عليها الجيش واللجان الشعبية مؤخراً في جبهات مأرب والبيضاء، وغيرها .

وأشار المجلس إلى أن المشاهد التي وردت في الإيجاز الصحفي لمتحدث القوات المسلحة والتي تثبت تورط الوكالة العاملة في تمويل العمل الإغاثي والإنساني في تزويد أحد أطراف الحرب بالسلاح.

وعبر المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي عن أسفه البالغ لتورط الوكالة الأمريكية للتنمية في أعمال مشبوهة تتناقض مع الأعمال الإنسانية.

وأكد أن هذه الأعمال المشبوهة تتناقض مع المبادئ الإنسانية لتقديم الأعمال الإغاثية والإنسانية التي يفترض ألا تتعدى تقديم الخدمات المنقذة للحياة، مبيناً أنها حين تتعدى ذلك إلى تقديم الخدمات العسكرية المباشرة أو غير المباشرة فإنها لا تنتهك مبادئ العمل الإنساني فقط بل تعد جريمة كبيرة للمبادئ وللإنسانية بشكل عام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.