المصدر الأول لاخبار اليمن

قيادي موالٍ للتحالف يكشف تورط حزب الإصلاح في تهريب وترويج المخدرات في تعز

تعز//وكالة الصحافة اليمنية//

 

 

 

 

كشف قيادي عسكري بارز في قوات التحالف عن تورط قيادات من حزب الإصلاح وقيادات أمنية وعسكرية تابعة للتحالف في قضايا تهريب المخدرات والمتاجرة بها في محافظة تعز.

وأوضح وجدي المقطري، أحد ضابط “اللواء 22 ميكا”، في منشور على صفحته بموقع “فيس بوك” مساء أمس الأربعاء، أن قيادات حزب الإصلاح في ما تسمى أمن محافظة تعز بقيادة منصور الاكحلي متورطة في تهريب وترويج المخدرات في العديد من أحياء مدينة تعز.

وأكد المقطري بأن قيادات الحزب والأجهزة الأمنية التابعة لقوات التحالف قامت بتصفية القائد العسكري السلفي في “كتائب أبوالعباس” وليد الرغيف، بعد قيامه بمصادرة وإحراق كمية كبيرة من المخدرات، كان يروجها أشخاص يدعون أنهم نازحون في حي الكوثر لصالح قيادات أمنية بينها ضابط الأمن والنظام في شرطة تعز.

وأشار المقطري إلى أن الرغيف أبلغه في اتصال هاتفي، بأن قيادات في حزب الإصلاح وشرطة تعز قاموا بإغراق أحياء في مدينة تعز بالمخدرات، وبأنه قام بمصادرة كمية كبيرة منها في حي الكوثر، مضيفاً أن “الرغيف” تفاجأ بأن قوات الأمن أبلغوه بأن تلك المخدرات “هي بضاعتهم”.

وكشف المقطري بأن قيادات حزب الإصلاح الأمنية والعسكرية عرضت على الرغيف مبالغ مالية مقابل الأفراج عن المخدرات المقبوض عليها.

وأكد المقطري بأن مسلحي الإصلاح قاموا باغتيال القيادي السلفي “وليد الرغيف” بسبب قيامه بحرق المخدرات والقبض على مروجيها في حي الكوثر.

الجدير بالذكر أن وليد الرغيف قائد “كتائب الكوثر” المتمركزة في حي الكوثر بمديرية القاهرة وسط مدينة تعز، تم قتله في 28 يونيو الماضي، على يد مسلحي الإصلاح .

وقد شهدت المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف بمدينة تعز مظاهرة حاشدة لمواطنين خلال الايام الماضية للمطالبة بمحاكمة المتورطين بقتل وليد الرغيف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.