المصدر الأول لاخبار اليمن

قبائل الصبيحة تُمهل “طارق عفاش” 24 ساعة

لحج / خاص / وكالة الصحافة /

 

                                                                                                                         أمهلت قبائل الصبيحة قوات “طارق عفاش” مدة 24 ساعة لإطلاق سراح أبنائها المختطفين، في أحد سجونها بالساحل الغربي.

 

وهددت قبائل الصبيحة في اجتماع لها عقد اليوم الأحد في منطقة بطان، بقطع الطريق الساحلي الذي يربط مدينة المخا بمحافظة عدن، بعد طلب قوات “طارق عفاش” مليون ريال مقابل إطلاق سراح أثنين من أبناء قبيلة الكعللة تم اختطافهما في مدينة المخا، نهاية الأسبوع الماضي.

 

مصادر قبلية  أكدت أن مسلحي “طارق عفاش” اختطفوا ماجد مجاهد محمد قائد، وسالم صالح بصيبص، من أبناء قبيلة الكعللة، بسبب ناظور كان بداخل السيارة التي يستقلانها.

 

وأوضحت المصادر أن قيادات عسكرية من أبناء الصبيحة في الساحل الغربي عجزت عن إطلاق المختطفين من سجون “طارق عفاش”.

 

إلى ذلك دعا شيخ قبيلة الكعللة محمود علي حسن الكعلولي، مسلحي التحالف المتواجدة في رأس العارة، ألا تقف عائقا أمام أي خطوات تصعيدية تتخذها قبائل الصبيحة بحق قوات “طارق عفاش”.

 

يأتي ذلك بعد أن قطع عدد من أهالي المختطفين الطريق الساحلي، خلال الأيام الماضية، للضغط على “طارق عفاش” بإطلاق سراح المختطفين.

 

وتدخل قائد ما يسمى “اللواء الثاني” دعم وإسناد، أبو ذياب العلقمي، لرفع القطاع مقابل التزامه بمتابعة إطلاق سراح المختطفين، إلا أنه تنصل بعد يومين، ولم يرد على اتصال المشايخ.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.