المصدر الأول لاخبار اليمن

هيئة الآثار تطلب مساعدة المنظمات الدولية في مواجهة اضرار الامطار

هيئة الآثار تطلب مساعدة المنظمات الدولية في مواجه اضرار الامطار

صنعاء// وكالة الصحافة اليمنية//

 

دعت الهيئة العامة للآثار والمتاحف، في صنعاء، المنظمات الدولية والمحلية ورجال المال والخيرين إلى “مد يد العون والمساعدة العاجلة في مواجهة الأضرار التي الحقتها الأمطار والسيول بالمعالم والمواقع الأثرية.

 

وذكرت الهيئة في بيان لها، أن بين المواقع المتضررة من الامطار “مدينة صنعاء القديمة، مدينة ثلاء، مدينة حبابة، مدينة الطويلة، مدينة الهجرة، حصن الصيار، ومدينة تنعم وغيرها من الأضرار التي طالت مناطق أخرى”.

 

هيئة الآثار، أعلنت في بيانها الذي نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، ليل الثلاثاء، “استعدادها للتعاون من خلال كوادرها ومساعدة الهيئة العامة للحفاظ على المدن التاريخية، وجهودها في متابعة المخاطر التي لحقت بالمعالم والمواقع الأثرية”.

 

وناشدت المنظمات الدولية المختصة كاليونسكو والايكروم ومؤسسة الف وجميع المنظمات والهيئات العاملة في مجال التراث “مد يد العون والمساعدة وعمل خطة استجابة عاجلة لتنفيذ الإنقاذ للمواقع والمعالم الآثرية المتضررة”.

 

موضحة احتياجها للمساعدة في “تثبيت وترميم المباني المتوقع انهيارها، وإعادة المباني المنهارة وتقويتها، والعمل مع الجهات ذات العلاقة على تصحيح مسارات السيول أو أي ظواهر تساعد على مضاعفة الانهيارات”.

 

كما ناشدت الهيئة العامة للآثار والمتاحف في صنعاء، “رجال المال والأعمال ومنظمات المجتمع المدني والخيرين من أبناء الأماكن المتضررة وغيرها مد يد العون والمساعدة في انقاذ هذه المدن والمعالم من الانهيار”.

 

ويشهد اليمن منذ اسبوع ويزيد، امطارا غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية ورياح شديدة، ادت كثافة هطولها المستمر، إلى أضرار مادية بالغة بالمنازل والمزارع، وشملت المواقع والمعالم الآثرية في مختلف محافظات اليمن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.