المصدر الأول لاخبار اليمن

منظمة تهامة تدين جريمة قتل التحالف لطفل معاق جوعاً في الدريهمي المحاصرة

صنعاء | وكالة الصحافة اليمنية //

أدانت منظمة تهامة للحقوق والتنمية والتراث الإنساني، استمرار جرائم التحالف وآخرها القتل المتعمد بالتجويع للطفل المعاق معتوق (12عاماً) في مديرية الدريهمي المحاصرة بمحافظة الحديدة .

وأشارت المنظمة في بيان لها اليوم الأربعاء ، إلى أن قوى التحالف تفرض حصاراً كاملاً على مدينة الدريهمي منذ عامين يعاني فيها المدنيين الموت جوعاً في ظل العجز التام للأمم المتحدة وبعثتها في الحديدة اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن فك الحصار والسماح بإدخال قوافل غذائية قدمتها السلطة المحلية بمحافظة الحديدة وفرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية.

وأوضح البيان أن فاجعة وفاة الطفل معتوق، تعكس حالات مئات الآلاف من أطفال اليمن الذين تم حرمانهم من حقهم الإنساني في الغذاء والعلاج والحياة .

وحمل البيان الأمم المتحدة وكافة هيئاتها المسؤولية الأخلاقية والتاريخية والجنائية نتيجة الصمت غير المبرر عن كل هذه الجرائم وممارسات إخراج دول تحالف العدوان من قائمة العار لقتلة الأطفال والتي شكلت دافعاً لدول العدوان في استمرار عدوانها على المدنيين وخاصة الفئات الأضعف النساء والأطفال .

ودعا البيان كافة منظمات الوطنية والدولية وشعوب العالم الحر ومنظمات المجتمع المدني، إلى إدانة هذه الجرائم ومناصرة الشعب اليمني والضغط على حكومات دول العدوان هيئات الأمم المتحدة لإيقاف جرائمها في اليمن ومنع تصدير السلاح لدول التحالف ورفع الحصار والسماح بدخول سفن الغذاء والدواء والمشتقات النفطية وفتح مطار صنعاء الدولي والانتصاف للضحايا وعدم افلات الجناة من العقاب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.