المصدر الأول لاخبار اليمن

عودة التوتر بين القبائل وميلشيات الإصلاح في شبوة

خاص//وكالة الصحافة اليمنية//

                                                                                                                                                                                       اقتحمت مليشيات حزب الإصلاح، اليوم الأحد، عرساً لأحد أبناء محافظة شبوة ، ما اعتبرته قبائل شبوة عيباً أسود، وانتهاك صريح للقانون والأعراف القبلية.

وأفادت مصادر محلية في محافظة شبوة، بأن ميليشيات الإصلاح فيما تسمى القوات الخاصة، اقتحمت أحد الأعراس في مدينة عتق وقامت باعتقال شابين من العرس، بشكل مهين.

وأشارت المصادر، إلى أن عملية اقتحام العرس واختطاف الشابين آثار حفيظة المعازيم في العرس وأبناء شبوة.

هذا ولم يتسنى لنا حتى الأن معرفة أسباب وملابسات الاعتقال وأسماء المختطفين.

وبدوره قيام القيادي الجنوبي “هاني علي سالم البيض” في تغريدة له على موقع “تويتر” اليوم الأحد، قيام ميليشيات حزب الإصلاح باقتحام العرس واختطاف شابين إلى مجهولة يعتبر عيب أسود.

وكانت ميليشيات الإصلاح في محافظة شبوة، اقتحمت في 2 يوليو الماضي حفل زفاف في مدينة عتق، بسبب زامل شعبي انتقد فيه محافظ “حكومة هادي” والأوضاع المزرية التي تشهدها المحافظة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.