المصدر الأول لاخبار اليمن

التفاصيل الكاملة لسير المعارك في يكلا بين قوات صنعاء والمجاميع الإرهابية

تقرير/ وكالة الصحافة اليمنية//

تمكنت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، اليوم الخميس، من انتصارات عسكرية كبيرة في جبهات محافظة البيضاء، بعد مواجهات عنيفة مع عناصر ما تسمى تنظيم القاعدة وتنظيم “داعش”.

انهيارات كبيرة للقاعدة

وأفادت مصادر محلية في محافظة البيضاء، بأن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، تمكنت خلال الأيام الماضية، من تطهير مناطق واسعة من منطقة يكلا بمديرية قيفة رداع محافظة البيضاء.

 

وأوضحت المصادر، بأن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، طهرت أمس الأربعاء، قرى الحذو وعقبة ووادي عزج، وكذا قرية الموطل وسط منطقة يكلا.

وأشارت المصادر، أن قوات صنعاء تقدمت باتجاه وادي المشيريف وروضة الأثبة وعزلة ال مهدي اخر معاقل التنظيم الإرهابي في جبهة قيفة رداع، حيث تدور معارك عنيفة بين الطرفين.

وأضافت المصادر، بأن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية تقدمت باتجاه منطقة الصدارة بعد تطهيرها لمنطقة تبة التيوس، بهدف قطع طرق الإمدادات بين جبهتي قيفة رداع وجبهة ماهلية بمحافظة البيضاء، حيث سيتم من خلالها فرض حصار كامل على قوات التحالف في جبهة ماهلية.

داعش تأمل في خروج أمن

وبشأن وضع مقاتلي “تنظيم الدولة الإسلامية ـ داعش” كشفت المصادر بأن عناصر التنظيم الإرهابي أرسلت وساطة قبلية إلى قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، بهدف تسليم مواقعهم العسكرية في مناطق بقرات وعجمة ولقاح، في قيفة رداع مقابل توفير خروج أمن لهم باتجاه مدينة مارب.

وأكدت المصادر، بأن قوات الجيش واللجان الشعبية تفرض حصار خانق على مقاتلي “داعش” في تلك المناطق منذ مساء يوم الثلاثاء الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.