المصدر الأول لاخبار اليمن

مصدر بمكتب رئيس الانقاذ:إعلان المعتدي الإماراتي التطبيع مع إسرائيل خيانة كبيرة للقضية الفلسطينية

صنعاء/وكالة الصحافة اليمنية//

أدان مصدر مسئول في مكتب رئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، بأشد العبارات إعلان دولة العدوان والاحتلال الإماراتي تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني الغاصب.

وأكد المصدر في تصريح لوكالة سبأ أن هذه الخطوة الاستفزازية خيانة كبيرة للقضية الفلسطينية والحقوق العربية في الأراضي العربية الفلسطينية المحتلة وكذا المقدسات الإسلامية في فلسطين.

واعتبر المصدر هذه الخطوة خيانة لدماء الشهداء من أبناء فلسطين والأمة العربية والإسلامية التي سفكت على مدى أكثر من سبعين عاماً في سياق المعركة الوجودية مع الكيان الصهيوني الغاصب للأراضي العربية والعابث بأمن واستقرار المنطقة.

وذكر أن هذا الفعل التطبيعي المدان دينياً وأخلاقياً الصادر من قبل المعتدي والمحتل الإماراتي للأرض اليمنية، دليل دامغ على أن ما يتعرض له اليمن من عدوان وحصار واحتلال لجزء من أراضيه يندرج ضمن المشروع الغربي المتصهين في المنطقة.

ولفت المصدر إلى أن ما يصدر من تصريحات من قبل عملاء المحتل الإماراتي فيما يسمى بالمجلس الانتقالي عن عدم ممانعتهم في إقامة علاقات مع الكيان الصهيوني، هو تماهي مع إرادة ورغبة محمد بن زايد .. مبيناً أن من يساهم في تدمير البلدان العربية وإذكاء الفتن والصراع بين أبنائها ليس بغريب عليه أن يقدم على هذه الخطوة علنياً بعد أن مارسها في السر خلال الفترة الماضية.

كما اعتبر المصدر هذا اليوم بيوم أسود جديد في واقع وتاريخ الأمة العربية والإسلامية وإشارة سلبية لما وصل إليه حال الأنظمة والشعوب العربية من ذُل وهوان وخنوع للهيمنة الصهيونية المتغطرسة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.