المصدر الأول لاخبار اليمن

صيادو حضرموت يتفاجئون بمشهد مخيف للأسماك

 

 

 

حضرموت // وكالة الصحافة اليمنية //

 

فوجئ أهالي مدينة فوة في ساحل حضرموت، اليوم الأربعاء، بنفوق أطنان من أسماك العيد، على امتداد شاطئ المحافظة.

 

وأكد مصدر محلي بالمحافظة، أن المنطقة شهدت أحداث متكررة لنفوق الأسماك، متهمين سفن إماراتية بإلقاء مخلفات بيئية سامة وإشعاعية خطيرة، بهدف تدمير الثروة البحرية لليمن.

 

وأوضح المصدر أن بقاء السفن الإماراتية التي تصول وتجول المياه اليمنية، تهديد حقيقي بنفوق كميات من الأسماك الصغيرة والاصداف البحرية.

 

وأوضح عدد من الصيادين أن نفوق الأسماك بسبب  رمي مخلفات المصانع والنفايات التي تفرغها السفن في المياه اليمنية دون رقيب أو حسيب.

 

مطالبين بوضع حد للسفن الإماراتية المارة على سواحل حضرموت ومراقبتها.

 

وتكررت ظاهرة نفوق الأسماك في سواحل مدينة عدن وأبين، والشريط الساحلي للمحافظات الجنوبية الواقعة تحت الاحتلال الإماراتي والسعودي، بشكل مقلق ومخيف، بالإضافة إلى تغير لون البحر من الزرقة للأخضر ونفوق الأطنان من الأسماك بهدف تدمير الثروة البحرية.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.