المصدر الأول لاخبار اليمن

عدن تتهيأ لحدث يضع التحالف في مأزق

عدن // وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

 

دعا ناشطون حقوقيون على منصات التواصل الاجتماعي، كافة أهالي وسكان مدينة عدن، إلى الخروج بانتفاضة شعبية غاضبة خلال الأيام القادمة.

 

وبحسب دعوة الناشطين أن التظاهرة تهدف إلى إنهاء دور قوات التحالف في اليمن، وطردها من المحافظات الجنوبية، معتبرين أن تواجد التحالف كارثة على كافة أبناء المحافظات الجنوبية.

 

مؤكدين أن التحالف اسهم في تردي الوضع الاقتصادي دون الاهتمام بتوفير المشتقات النفطية لمحطات الكهرباء، ضاعف من معاناة الاهالي.

 

وأوضح الناشطون أن التظاهرة ستوجه دعوة مناشدة للأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية للضغط على التحالف بالخروج من المحافظات الجنوبية.

 

محذرين قوات الاحتلال ومليشيات الانتقالي، من التعرض أو قمع المظاهرة، محملين اياهم مسؤولية اختطاف المشاركين في المظاهرة.

 

ولفت الناشطون إلى انهم سيرفعون إلى محكمة الجنايات الدولية بالجرائم التي ارتكبها التحالف، باعتبارها جرائم ضد الإنسانية.

 

وتعالت مطالبات الناشطين والأهالي بطرد قوات التحالف من عدن وبقية المحافظات الجنوبية، إثر وفاة أحد الطياريين الجنوبين، عبدالعزيز الصبيحي “الدامر”  أمس الأول وهو يبحث عن راتبه أمام بوابة التحالف في منطقة البريقة.

 

 

وكان قد نصب مئات العسكريين والأمنيين الجنوبين مخيما للاعتصام أمام بوابة التحالف في مطلع يوليو الماضي، للمطالبة بصرف مرتباتهم المالية االمتوقفة منذ ثمانية أشهر.

 

 

وتشهد مدينة عدن انفلاتا أمنيا، وانتشار واسع لجرائم الاغتيالات، وتردي الخدمات ومنها الكهرباء والمياه والصحة، منذ يوليو 2015م.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.