المصدر الأول لاخبار اليمن

مكتب حقوق الإنسان يستنكر جرائم الاغتيالات في المناطق المحتلة

تعز / وكالة الصحافة اليمنية //

استنكر مكتب حقوق الإنسان في محافظة تعز، جرائم الاغتيالات، والانفلات الأمني الواقع في مناطق تعز المحتلة .

وعبر المكتب في بيان صادرعنه عن قلقه البالغ جراء انعكاسات الإنفلات الأمني المتصاعد بشكل حاد في قلب مدينة تعز المحتلة من قبل مرتزقة التحالف .

واوضح أن تطورات الإنفلات الأمني بمناطق تعز المحتلة تشير إلى تدهور أوضاع حقوق الإنسان إلى حد كبير يفوق ما كانت عليه، نتيجة تأثيرات أعمال الشغب والإنفلات المستمر والمتصاعد منذ ستة أعوام وخطره على المدنيين.

وأدان البيان كافة الإنتهاكات والجرائم بما فيها آخر الوقائع الناجمة عن الإنفلات الأمني التي حدثت خلال الأيام القليلة الماضية ومنها جريمة قتل رجل الأعمال محمود الزوقري، والمواطن أيمن عبده قائد الصبري ، اثناء محاولة اغتيال المحامي سعيد الحربي.

وأشار إلى وقوع جريمة الاعتداء بالضرب على الحاج عبدالرحمن سعيد عون من قبل ما يسمى قائد قوات الامن الخاصة المدعو جميل عقلان، وجريمة اغتصاب فتاة (ن. م. ع ) في مديرية المعافر من قبل أحد الجنود المرتزقة.

ولفت البيان إلى أن كافة جرائم القتل المتتابعة في قلب مدينة تعز الخاضعة لسيطرة مرتزقة التحالف  ،لا يزال مرتكبيها يسرحون ويمرحون في ذات الأماكن التي وقعت فيها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.