المصدر الأول لاخبار اليمن

ضابط في “قوات هادي” يكشف تفاصيل صادمة عن إبادة السعودية لمجندين يمنيين في نجران

تقرير/ وكالة الصحافة اليمنية//

كشف أحد ضباط  “قوات هادي”، اليوم الخميس، تفاصيل المذبحة التي تعرض لها ضباط ومجندي “اللواء الأول حرب” بأحد المعسكرات السعودية في نجران.

وقال علي بن محسن صلاح، أحد ضباط ما تسمى هيئة رئاسة أركان قوات “حكومة هادي”، في منشور له على موقع “فيسبوك” اليوم الخميس، بأن أحد زملاءه من مجندي التحالف كشف له حقيقة المذبحة التي تعرض لها ضباط ومجندي “اللواء الأول حرب”، في نجران.

غضب وشغب

وأوضح صلاح، بأن لجنة صرف المرتبات حضرت لتسليم مرتبات ضباط ومجندي التحالف في اللواء، المنقطعة منذ 9 شهور، والمقدرة بمبلغ 1500 ريال سعودي شهرياً.

وأضاف صلاح، بأن مجندي اللواء تفاجئوا بأن اللجنة لم تصرف إلا مرتب شهرين فقط، ما أدي إلى ثورة غضب عارمة في صفوف ضباط وجنود اللواء، تم خلالها احتجاز لجنة صرف المرتبات.

إبادة جماعية

وأشار صلاح، إلى أن الشرطة السعودية فشلت في إخماد موجة الغضب في صفوف مجندي التحالف بداخل اللواء مؤكداً بأن أحد الضباط السعوديين صرخ في وجه المجندين قائلاً: “لا تلوموا إلا أنفسكم” قبل أن تغادر الشرطة السعودية الموقع.

وأضاف صلاح، بعد 15 دقيقة من مغادرة الضباط السعوديين والشرطة للمعسكر، شهدت المعسكر قصف مدفعي من مدافع جهنم، استهدف أكثر من 300 مجند.

وأكد صلاح، أن القصف السعودي، أدى إلى سقوط 23 قتيل و 18 جريح في صفوف مجندي التحالف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.