المصدر الأول لاخبار اليمن

قيادي في اعتصام المهرة يحمل “حكومة هادي”مسؤولية الاحتلال الاماراتي لسقطرى  

 

خاص // وكالة الصحافة اليمنية //

 

حمّل رئيس لجنة اعتصام شحن بالمهرة الشيخ حميد زعبنوت “حكومة هادي” مسؤولية ما يحدث بمحافظة أرخبيل سقطرى في ظل سيطرة مليشيات الانتقالي التابعة للإمارات منذ نحو 100 يوم.

 

وقال الشيخ زعبنوت، في سلسلة تغريدات على موقع “تويتر” إن “حكومة هادي” تتحمل مسؤولية التفريط بجزيرة سقطرى، والتواطؤ مع الامارات التي تستقطب عناصر من مليشيات الانتقالي إلى المحافظة وتوزعهم على المعسكرات.

 

وأضاف أن الأجيال القادمة ستحاكم كل من يفرط ومن يتعاون مع المحتل ويفرط بحبة تراب من أرضه، ومن يعمل ضد أبناء وطنه من أجل الأموال والمناصب.

 

وتابع: “رسالتنا لمسؤولين “حكومة هادي” بأن اختيارهم للمحتل ما هو إلا خيانة تضاف إلى رصيدهم، وإننا سنقف لهم بالمرصاد”، مؤكداً أن المهرة لن تكون إلا لأبنائها وقبائلها الذين لن يرضوا بوجود المحتل السعودي والاماراتي، وسيخرجونه طال الزمن أو قصر.

 

وقبل يومين، وصلت سفينة تحمل على متنها نحوَ خمسِمائة جندي من عناصر الانتقالي التابعة للإمارات، إلى ميناء أرخبيل سقطرى قادمة من عدن.

وكانت مواقع أمريكية تحدثت عن عزم الإمارات وإسرائيل إنشاء مرافق عسكرية واستخبارية في جزيرة سقطرى، جنوب شرقي اليمن.

 

وفي 19 يونيو الماضي، سيطرت مليشيا الانتقالي التابعة للإمارات على مدينة “حديبو” عاصمة سقطرى، رغم تصاعد الاحتجاجات الرافضة للتواجد السعودي الإماراتية في المحافظة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.