المصدر الأول لاخبار اليمن

احتجاز التحالف سفن الوقود يتلف لقاحات بيطرية

احتجاز التحالف سفن الوقود يتلف لقاحات بيطرية

متابعة خاصة// وكالة الصحافة اليمنية//

 

تسبب حصار التحالف المستمر بقيادة السعودية والامارات، واحتجاز سفن المشتقات النفطية عرض البحر ومنع دخولها ميناء الحديدة، في تلف كميات من اللقاحات البيطرية الهامة، لتحصين الثروة الحيوانية.

 

وأتلفت الإدارة العامة للصحة الحيوانية والحجر البيطري في وزارة الزراعة والري كمية من اللقاحات الفاسدة بسبب عدم توفر المشتقات النفطية والمستخدمة في تحصين الثروة الحيوانية ضد مرضي الجدري والطاعون.

 

مدير الصحة الحيوانية الدكتور أحمد القداري قال: “تم إتلاف نحو ألفين و200 باكت لقاحات تطعيم الماعز والأغنام تعرضت للتلف ولم تعد صالحة للاستخدام بسبب انعدام وقود توليد الكهرباء للمختبر البيطري المركزي”.

 

وأضاف: إن “المختبر المركزي توقف عن العمل نتيجة عدم توفر المشتقات النفطية، مما عرّض اللقاحات المقدمة كمنحة من منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) للتلف، الأمر الذي قد يتسبب في تراجع الإنتاج الحيواني.

 

موضحا أن “عملية الإتلاف نٌفذت من قبل لجنة مشكلة بقرار وزاري ضمت مختصين من الإدارة العامة للصحة الحيوانية والحجر البيطري ومدير الشئون القانونية بالوزارة وممثل عن صحة البيئة وممثل من الفاو”.

 

ونوه بأن عملية اتلاف اللقاحات البيطرية التي تلفت لانعدام الوقود، “تمت بطرق علمية حديثة التي استخدمت في إتلاف اللقاحات باستخدام طريقة التعقيم بجهاز الأوتوكلاف الحراري لضمان عدم تأثيرها على صحة البيئة”.

 

يشار إلى أن “التحالف بقيادة السعودية والامارات يواصل احتجاز 19 سفينة مشتقات نفطية، بينها سفينتان تحملان مادة المازوت وسفينتان تحملان الغاز المنزلي ولفترات متفاوتة بلغت لأقدمها احتجازا 183 يوما” حسب شركة النفط.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.