المصدر الأول لاخبار اليمن

إشادة أممية بتبادل الأسرى في اليمن وغوتريس يحث على سلام شامل

خاص/ وكالة الصحافة اليمنية//

 

 

أشاد الأمين العام للأمم المتحدة غوتريس اليوم السبت بعملية تبادل الأسرى التي نفذتها حكومة الإنقاذ والتحالف، تطبيقًا لاتفاق سويسرا سبتمبر الماضي، وقال غوتريس إن العملية تعكس أهمية الحوار في إحداث توازن هام باتجاه وقف إطلاق النار الذي يفضي إلى تحقيق السلام الشامل في اليمن.

وفي بيان للأمين العام للأمم المتحدة نشره مكتب المبعوث الأممي في اليمن قال الناطق ستيفان دوجاريك “تلك خطوة مهمة في مسار تنفيذ اتفاق ستوكهولم، وهي أيضا أكبر عملية إطلاق أسرى منذ بدء الحرب”، مضيفًا بأن ما حصل خير دليل على أن الحوار وتقديم التنازلات يمكن أن يحرز تقدمًا ملموسًا في طريق السلام.

وشدد الأمين العام على ضرورة الاستمرار في الانخراط مع جهود مبعوثه غريفيث من دون أي شروط مسبقة لوضع اللمسات الأخيرة لمسودة الإعلان المشترك الذي يضمن وقف كامل لإطلاق النار في كل أنحاء اليمن، مع أهمية الالتفات للتدابير الإنسانية والاقتصادية، بالإضافة إلى استئناف عملية سياسية شاملة للجميع لإنهاء الحرب”.

وكانت لجنة الصليب الأحمر قد أعلنت أمس الجمعة عن عملية تبادل كبرى للأسرى بين التحالف والحوثيين شملت 1056 أسير تنفيذًا لاتفاق سويسرا إثر محادثات احتضنتها مدينة مونترو في سبتمبر الماضي تضمنت الإفراج عن 1081 أسيرًا من الجانبين.
ضمن المرحلة الأولى من تنفيذ اتفاق عمان المعلن في 16 شباط/فبراير الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.