المصدر الأول لاخبار اليمن

الإمارات تقود انقلابا على القوات “808”وهذا ما سيحدث خلال الأيام القادمة في سقطرى

 

سقطرى // وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

كشف مصدر محلي، اليوم السبت، عن تحركات إماراتية، لطرد ما يسمى “قوات الواجب 808” السعودية، من جزيرة سقطرى المحتلة.

 

وأكد المصدر أن قيادة القوات الإماراتية، وجهت رئيس فرع “الانتقالي الجنوبي” التابع لها، بإخراج مظاهرات ضد تواجد القوات السعودية، في مطار وميناء الجزيرة، بحجة حصارها للأهالي  وتبنيها سياسة التجويع.

 

وذكر ناشطون من أبناء الجزيرة، أن عناصر الانتقالي أبلغوا المواطنين بالخروج بتظاهرة احتجاجية في مدينة حديبو عاصمة الجزيرة، وتوزيع منشورات تدعو الأهالي إلى انتفاضة عارمة ضد التواجد السعودي..

 

وشددت عناصر الانتقالي تحت ما يسمى ” الحرية والشرف والغيرة”، على رفض الظلم والاستبداد السعودي في الجزيرة، معتبرة أن الانتفاضة واجب وطني على كل مواطن، ضد المحتل السعودي، ليتسنى للإمارات الانفراد بالجزيرة مع شريكها الكيان الصهيوني في الجزيرة.

 

وأوضح المصدر أن الانتقالي أعلن التعبئة العامة ضد القوات السعودية، مرجعا اندلاع أزمة انقطاع الوقود عن الجزيرة لاستنزاف القوات السعودية كميات كبيرة من الوقود، التي أصبحت عبئا على أبناء سقطرى، بحسب المهرية نت.

 

مؤكدا أن مليشيات الانتقالي تمارس ضغوطات على أبناء الجزيرة للخروج في مظاهرات كما جاء في خطاب قيادتها، وسط حصارا خانقا تشهده الجزيرة، وانعدام المتطلبات الرئيسية لم تشهده الجزيرة من قبل.

 

متابعات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.