المصدر الأول لاخبار اليمن

المعارضة السعودية تطلق برلمانها الانتقالي للاطاحة بالحكم الوراثي

خاص/ وكالة الصحافة اليمنية//

 

 

بدأت تتشكل أطياف المعارضة السعودية في الخارج ، باتخاذ أول خطوة عبر تأسيس أول برلمان إنتقالي يهدف إلى الإطاحة بنظام الحكم السعودي الوراثي.

ونشر معارضون لنظام الحكم في السعودية ينتمون لعدة أحزاب وجماعات سياسية على مواقع التواصل الاجتماعي، منهم المعارض وزعيم حركة تحرير جزيرة العرب دخيل بن ناصر القحطاني بيانا أمس الثلاثاء، تحدثوا فيه عن عقد إجتماع لتأسيس “أول برلمان وطني انتقالي”.

وأصدر تجمع أحزاب ومنظمات المعارضة في الجزيرة العربية بياناً دعا فيه شعب الجزيرة العربية إلى “إسقاط نظام الاحتلال السعودي”، متبرئاً في الوقت نفسه ممن “يدعون إلى ملكية دستورية استجابة لرغبات دول وأجهزة مخابرات أجنبية لا تمت لمصالح البلاد والشعب بصلة”.

وجاء في بيان التجمع: “يعلم الجميع ما حل في البلاد جراء السياسات التي ينتهجها النظام السعودي، منذ أن نشأ، والذي عبث بمقدرات البلاد وبدَّدها، في سياسات عبثية، وقد فعل الأفاعيل في البلاد وأهلها، في ملفات لا يتسع المقام لسردها”.

وأضاف أن “النظام السعودي سعى إلى التهميش المناطقي المتعمد، ونرى تبديد الأموال، على نزوات أسرة آل سعود، وشهواتهم في الداخل والخارج، مما أوقع البلاد في مآزق اقتصادية خانقة، لا نهاية لها”.

وكان عدد من الناشطيين والأكاديميين السعوديين قد عقدوا أجتماعاً أمس الأربعاء، في لندن، اعلنوا خلاله البدء بنشاط سياسي لاجتثاث النظام الملكي، من أراضي الجزيرة العربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.