المصدر الأول لاخبار اليمن

الولايات المتحدة تنشر قاذفات من طراز “بي 52” في الشرق الأوسط

عالمية (وكالة الصحافة اليمنية)

أعلنت القيادة المركزية للجيش الأمريكي أنها نشرت قاذفات “B-52”  بعيدة المدى في الشرق الأوسط يوم السبت.

وقالت القيادة في بيان إن أطقم قاذفات “B-52” بالقوة الجوية أنجزت مهمة الانتشار “في مهلة قصيرة” من أجل “ردع العدوان وطمأنة شركاء الولايات المتحدة وحلفائها”، حد زعمها.

وأضافت أن هذه المهمة تساعد أطقم القاذفات في التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف التحكم.

وأوضحت أن طاقم العمل الجوي لطائرة B-52H (ستراتوفورتريس) التابع للقوات الجوية الأمريكية المعين للجناح القاصف الجوي الخامس في قاعدة مينوت الجوية في ولاية داكوتا الشمالية الأمريكية، استعد قبل وقت قصير وانطلق يوم 21 نوفمبر.

وأشارت إلى أن هذه المهمة تسلط الضوء على قدرة الجيش الأمريكي على نشر القوة الجوية القتالية في أي مكان في العالم في غضون وقت قصير والاندماج في عمليات القيادة المركزية للمساعدة في الحفاظ على الاستقرار والأمن الإقليمي، حد زعمها.

من جهته قال قائد سلاح الجو التاسع (القوات الجوية المركزية) الفريق “جريج جويلوت” إن “مهمة قوة القصف الجوي تسلط الضوء على قدرات القوات الجوية الأمريكية القوية والمتنوعة التي يمكن إتاحتها بسرعة في منطقة القيادة المركزية”.

وأضاف: خلال المهمة، تم دمج طاقم العمل لطائرات القصف الجوي مع مراكز العمليات الجوية ومع أصول أخرى تابعة للقوات الجوية المركزية مثل طائرات F-15E (سترايك إيجلز) و F-16 (فايتنج فالكونز) وKC-10 (ايكستينديرز) و KC-135 (ستراتوتانكرز)”.

يأتي انتشار القاذفات الأمريكية وسط مخاوف من أن تشعل واشنطن حربا في المنطقة قبيل رحيله الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب المرتقب عن السلطة 20 يناير المقبل.

وكان آخر وجود لطائرات القصف الجوي بعيدة المدى التابعة للولايات المتحدة في الشرق الأوسط في أوائل عام 2020.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.