المصدر الأول لاخبار اليمن

قبل نهاية ولاية ترامب.. أمريكا وإسرائيل تخططان لعمليات سرية ضد إيران

القدس/وكالة الصحافة اليمنية//

أفادت تقارير إعلامية إسرائيلية بأن الولايات المتحدة وإسرائيل تخططان لزيادة الضغط على النظام الإيراني عبر “عمليات سرية”، إضافة إلى فرض عقوبات اقتصادية ضد طهران في الأسابيع الأخيرة من ولاية الرئيس “دونالد ترامب”.

وذكر تقرير للقناة 13 الإسرائيلية أن تقييم البلدين للموقف هو “أن طهران لن ترد عسكريا قبل نهاية ولاية الرئيس ترامب”، وفقا لما نقلته صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”.

وأضاف أن المسؤولين الإسرائيليين يعتقدون أن إيران تخشى الانتقام الأمريكي أثناء تولي “ترامب” منصبه، وتفضل التحضير لإدارة “جو بايدن” الجديدة التي يتوقع أن تكون أكثر تصالحا مع إيران.

كما أوردت التقارير أن إدارة “ترامب” تخطط لمجموعة من العقوبات واسعة النطاق على إيران، حتى تجعل مسألة العمل المشترك بين إدارة “بايدن” والنظام في طهران أكثر صعوبة.

وقللت التقارير من أولوية عودة إيران إلى الاتفاق النووي في عهد “بايدن” خلال تصريحاته لوسائل إعلام حكومية، قال وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف”، إن بلاده مستعدة للعودة “تلقائيا” إلى التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، في حال رفعت الولايات المتحدة العقوبات التي فرضتها بعد انسحابها الأحادي منه قبل عامين.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز”، قد أفادت الأسبوع الماضي، بأن “ترامب” ناقش مع كبار مساعديه للأمن القومي فكرة مهاجمة إيران بسبب تطوير أنشطتها النووية.

ونقلت الصحيفة عن 4 مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين، أن “ترامب” طلب من كبار مستشاريه معرفة ما إذا كانت لديه خيارات لاتخاذ إجراء عسكري ضد موقع نطنز النووي خلال الأسابيع المقبلة، وهو الموقع الذي قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤخرا إنه يشهد نشاطا نوويا متزايدا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.