المصدر الأول لاخبار اليمن

فلسطين: سنلاحق من يتعامل مع المستوطنات الإسرائيلية بالمحاكم الدولية

القدس/وكالة الصحافة اليمنية//

قال رئيس الوزراء الفلسطيني “محمد اشتية”، اليوم الاثنين، إن بلاده ستلاحق الدول التي تستورد البضائع المنتجة داخل المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضي الضفة الغربية، في إشارة إلى الإمارات.

وأكد “اشتية” في كلمة له، بمستهل جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية بمدينة رام الله، أن التعامل مع المستوطنات مخالف للقانون الدولي، واصفا “بدء استيراد أسواق عربية لزيت الزيتون والعسل من المستعمرات في الضفة الغربية”، بأنه “خرق لا تقوم به (حتى) دول غير عربية”.

وأضاف: “هذا الخرق يعكس إما تجاهلا لفداحة الاحتلال وإجرامه، وعدم اكتراثه بالظلم الواقع على الفلسطينيين، أو عدم إدراك أن هذه المستعمرات والتعامل معها مخالف للقانون الدولي، ويُعرّض من يقوم به للملاحقة الجنائية والقانونية في المحاكم الدولية”، مؤكدا: “سنقوم بلا شك بهذه الملاحقة”.

والأحد، بدأت الإمارات في استيراد بضائع من منتجات مستوطنات إسرائيلية، مُقامة على أراض فلسطينية محتلّة.

وكان رئيس مجلس المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة “يوسي داغان”، قد وقع في 8 ديسمبر/كانون الأول الماضي، 4 اتفاقيات لتصدير منتجات هذه المستوطنات، إلى أبوظبي، من خلال شركة “فام” الإماراتية.

وتتضمن الاتفاقيات تصدير إسرائيل “النبيذ وزيت الزيتون والعسل والطحينة”، المُنتج في مستوطنات إسرائيلية.

وترفض الكثير من دول العالم، استيراد بضائع المستوطنات، في حين تعمد دول أخرى، “ومنها الاتحاد الأوروبي” إلى وسمها، بهدف تمييزها وتعريف المستهلكين بمصدر تصنيعها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.