المصدر الأول لاخبار اليمن

تفاصيل جديدة حول معارك الاستنزاف جنوبي مأرب

تقرير/خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

شهدت المعارك الدائرة في جبهات جنوبي مأرب بين قوات صنعاء وقوات التحالف، اليوم السبت، تطورات ميدانية متسارعة.

مصائد تفتك بالمجندين

وأفادت مصادر محلية في محافظة مأرب لـ”وكالة الصحافة اليمنية”، بأن قوات الجيش واللجان الشعبية تمكنت من التصدي لكافة محاولات قوات التحالف بالتقدم تجاه المناطق التي أطبقت قوات صنعاء حصار خانق عليها منذ 4 أيام، غربي “جبل القريضة” و”جبل السناسل”، الفاصلة بين مديريات رحبة والجوبة وجبل مراد جنوبي مأرب.

وأوضحت المصادر بأن قوات التحالف تقدمت عبر سلسلة جبال “حمراء الزعط” باتجاة قرية “العشة”، قبل أن تقع في كمين محكم نصبته لها قوات صنعاء، في منطقة “بقة” لتكون ثالث مجاميع تابعة لقوات التحالف تقع في المصائد التي تنصبها قوات صنعاء ضمن تكتيكات عسكرية أذهلت كافة المحلليين العسكريين.

معارك جبل مراد

وأشارت المصادر، إلى أن قوات الجيش واللجان واصلت تحقيق انتصارات عسكرية متسارعة في جبهة جبل مراد، حيث تقدمت من “جبل السناسل” بعد أن حاصرت مجندي التحالف فيه خلال اليومين الماضيين، لتتمكن قوات صنعاء لاحقاً من تطهير “وادي العرش” و التقدم منه باتجاه مواقع قوات التحالف في “جبل المليح” ومنطقة “النقم” ومنطقة “أهوين” حيث تشهد تلك المناطق معارك شرسة بين الطرفين وسط انهيارات كبيرة ومتسارعة لقوات التحالف.

وكشفت المصادر، بأن قوات التحالف ارتكب انتهاكات جسيمة بحق المدنيين، جراء قيامها بقصف مدفعي استهدف مساكن الآهالي في قرى “نجد المجمعة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.