المصدر الأول لاخبار اليمن

وقفة احتجاجية لموظفي قناة عدن الفضائية بعد استبعادهم من القناة

خاص // وكالة الصحافة اليمنية //

نظّم موظفو قناة وإذاعة عدن الفضائية -الأحد- وقفة احتجاجية أمام بوابة قصر معاشيق في مدينة عدن، تنديداً بالتهميش والإقصاء لكوادر القناة.

ورفع المحتجون لافتات كُتب عليها عبارات “لا للتهميش … لا للإقصاء”، وطالبوا “حكومة هادي” بإيقاف ممارسات وزارة الإعلام وإدارة قناة عدن الفضائية ضد الكوادر الوظيفية للقناة.

وسبق أن اتهم موظفو قناة عدن الفضائية، التي تُبث من مدينة جِدة السعودية مديرها “فارس عبدالعزيز” بإقصائهم وتهميشهم.. واصفين ممارساته بـ”التخريب الوظيفي”.

وأكد الموظفون -في بيان أصدروه نهاية ديسمبر الماضي- أن “عبدالعزيز”، وظّف أقرباءه وأصدقاءه في القناة، وأقصى موظفيها الأساسيين.. مطالبين بإقالته.

 

وأشار البيان إلى أن الموظفين الجُدد تم تعيينهم مدراء عموم في القناة، رغم أنهم لا يمتلكون أي مؤهلات إعلامية.

وكان فارس عبدالعزيز هاجم -في وقت سابق- “حكومة هادي” وموظفي قناة عدن، مُدَّعياً ملكية القناة، التي قال إنه اشترى ترددها من ماله الخاص وجعلها تُبث من جِدة، حد تعبيره.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.