المصدر الأول لاخبار اليمن

قيادة وزارة الشباب وموظفيها وهيئاتها تُدين القرار الأمريكي بتصنيف أنصار الله إرهابيين

 

 صنعاء/وكالة الصحافة اليمنية//

نفذت قيادة وموظفو وزارة الشباب والرياضة والهيئات الشبابية والرياضية وقفة استنكار صباح اليوم الأربعاء، أدانوا فيها القرار الأمريكي بتصنيف أنصار الله منظمة إرهابية، مستهجنين هذا التصنيف الأهوج من دولة راعية للإرهاب العالمي تقود عدوانًا على اليمن.

وأصدرت وزارة الشباب والرياضة بيانًا رافضًا لهذا القرار، حيث أكد البيان إدانة الوزارة وهيئاتها الشبابية والرياضية وصندوق رعاية النشء والشباب تصنيف أمريكا لأنصار الله منظمة إرهابية، رافضين هذا التصنيف الصادر بحق شرفاء وأحرار اليمن من قبل الإدارة الأمريكية البائسة في عهد ترامب الذي تنامى الإرهاب في عهده، وبرز في أبشع صوره ضد أحرار اليمن وفلسطين وسوريا والعراق ولبنان والدول الرافضة للأطماع الأمريكية.

 ولفت البيان إلى أن النظام الأمريكي الصهيوني يشن حربًا عدوانية على اليمن ويباركون ارتكاب المجازر بحق الأطفال والنساء والآمنين في منازلهم ومواقع أعمالهم وصالات أفراحهم وعزائهم وتدمير المنشآت والبنى التحتية، واستمرار الحصار الجائر على بلادنا وحرمان الشعب من حقه في الحصول على الغذاء والدواء أبسط مقومات الحياة.

وأشار البيان إلى أن إقدام أمريكا على هذا التنصيف تأكيد واضح على أن شعبنا اليمني وفي مقدمتهم أنصار الله قد شكلوا جبهة قوية وحاجزًا منيعًا أمام الأطماع الأمريكية والمصالح الصهيوني.

وتضمن البيان تأكيدًا من وزارة الشباب والرياضة على أن القرار الأمريكي لن يزيدنا نحن الشباب والرياضيين وكل الأحرار والشرفاء من أبناء شعبنا اليمني إلا قوة وشموخًا وصمودًا في مواجهة مشاريع الهيمنة وقوى الشر والاستكبار العالمي وحاملي المشاريع الاستعمارية

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.