المصدر الأول لاخبار اليمن

نيوز ويك: السعودية وبن سلمان يستعدان لتحرك بايدن بشأن اليمن

ترجمة خاصة/ وكالة الصحافة اليمنية//

نشرت مجلة ” نيوز ويك” مقالًا لمراسلها الأول ديفيد برينان اليوم الخميس، قال فيه إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان سيكون حذرًا مع بدء ولاية الرئيس الأمريكي المنتخب بايدن، مدركًا أن أيام الدعم شبه المطلق والمعاملة التفضيلية من إدارة الرئيس دونالد ترامب قد ولت.

وقال إن ترامب وكبار مسؤولية تمسكوا بالعائلة المالكة السعودية بالرغم من انتهاكات حقوق الإنسان والحرب الوحشية والكارثية على اليمن ومضايقة واعتقال وقتل المعارضين البارزين في الخارج.
وتطرق المراسل إلى وعود بايدن بشأن عدم استمرار بيع الأسلحة للسعودية، بل وذهب بعيدًا حين قال بأنه سيجعل السعوديين يدفعون الثمن ويجعلهم منبوذين كما هم.

وواصل المراسل الصحفي سرد أبرز وعود بايدن الذي قال “”في ظل إدارتي مع هاريس ، سنعيد تقييم علاقتنا بالمملكة ، وننهي الدعم الأمريكي لحرب السعودية في اليمن ، ونتأكد من أن أمريكا لا تتحقق من قيمها عند الباب لبيع الأسلحة أو الشراء.”
وعرض المقال على سياسة بن سلمان القمعية حيث قال الكاتب أن ولي العهد متهم بإصدار أمر شخصي بقتل خاشقجي في 2018م، وتوجيه فرق سرية لمضايقة منتقدين ومعارضين آخرين يعيشون في الخارج.

وأشار إلى أن بن سلمان أدار الحرب السعودية على اليمن وتسبب بأسوأ أزمة إنسانية في العصر الحديث، ولا تزال طرق السلام مسدودة لإنهائها.
وذكر ديفيد برينان بأن ولي العهد يُشرف على حملات قمع نشطاء حقوق الإنسان والمرأة، كما سعى وراء النخبة في المملكة ، مستخدماً غطاء حملة على الفساد لجلب رجال الأعمال وأفراد العائلة المالكة وتركيعهم.

ونوه المقال إلى أن بايدن وعد بمحاسبة الرياض وأن النظام السعودي ليس له قيمة اجتماعية تذكر، متهمًا الرياض على وجه التحديد بقتل “الأطفال … والأبرياء” في اليمن.

نهاية الدعم اللوجستي

ولفت المراسل في ختام مقاله إلى أن محمد بن سلمان يواجه نهاية الدعم اللوجستي والاستخباراتي الأمريكي للحرب في اليمن، حيث يواجه الملايين خطر المجاعة وسط الحرب المستمرة التي تشنها السعودية للعام السادس على التوالي.
وكان مرشح وزارة الخارجية أنتوني بلينكين قد قال خلال جلسة تعيينه إن الإدارة الجديدة ستراجع على الفور تصنيف ترامب لأنصار الله منظمة إرهابية، الأمر الذي قال منتقدون إنه سيعيق الجهود الإنسانية ويعقد المفاوضات لإنهاء الحرب.

كما كرر بلينكين تعليقات بايدن السابقة بشأن حرب اليمن. وقال لأعضاء مجلس الشيوخ: “أوضح الرئيس المنتخب أننا سننهي دعمنا للحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن ، وأعتقد أننا سنعمل على ذلك في وقت قصير للغاية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.