المصدر الأول لاخبار اليمن

اندبندنت: بريطانيا تدرج الإمارات في القائمة الحمراء بسبب ارتفاع حالات الإصابة بـ Covid-19

ترجمة خاصة /وكالة الصحافة اليمنية//

بعد الانفتاح على المحتفلين بالعام الجديد، يتم إلقاء اللوم على دبي الآن من قبل العديد من الدول لنشر الفيروس التاجي في الخارج ، حيث تدور التساؤلات حول قدرة حكومة دبي على التعامل مع الارتفاع القياسي في حالات Covid-19.

وقالت الحكومة البريطانية في بيان نشرته صحيفة ” الاندبندنت “بعد عام من إدارة الوباء ، يمكننا أن نقول بثقة أن الوضع الحالي تحت السيطرة ولدينا خططنا لزيادة أي قدرة في نظام الرعاية الصحية إذا دعت الحاجة”.

وتابعت الصحيفة: قدم ناصر الشيخ، وزير المالية السابق في دبي ، تقييمًا مختلفًا على تويتر ، وطلب من السلطات السيطرة على عدد الحالات المتزايد.

وكتب الشيخ “القيادة تبني قراراتها على توصيات الفريق ، التوصيات الخاطئة التي تعرض أرواح البشر للخطر وتؤثر سلباً على مجتمعنا” ، مضيفاً أن “اقتصادنا يتطلب المساءلة”.

وأشارت ” اندبندنت” إلى أن دبي أصبحت معروفة بامتلاك طيران الإمارات ، وبوجود أطول مبنى في العالم ” برج خليفة” وبشواطئها وباراتها ، واحدة من أولى وجهات السفر كما أعلنت انها مفتوحة لرجال الاعمال منذ يوليو 2020.

وأوقفت هذه الخطوة نزيف الخسائر في قطاعي السياحة والعقارات الهامين بعد أن أضرت عمليات الإغلاق وحظر التجول بالاقتصاد.

وأضافت الصحيفة : ومع استئناف السياحة ، تزايدت أعداد حالات الإصابة بالفيروس التاجي اليومية المبلغ عنها ، لكنها ظلت مستقرة في الغالب خلال الخريف . ولكن جاءت ليلة رأس السنة الجديدة – وهي نقطة جذب كبيرة للمسافرين من الدول التي أغلقت أبوابها بسبب الفيروس حيث شاركوا في احتفال رأس السنة بدون أقنعة الوجه في الحانات وفي اليخوت.

على مدار الـ 17 يومًا الماضية، اعلنت الإمارات العربية المتحدة ككل عن أرقام قياسية لحالات الإصابة بفيروس كورونا يوميًا مع تزايد قوائم الانتظار في مرافق الاختبار في دبي.

 وتطرقت الصحيفة إلى أنه في إسرائيل، أصيب أكثر من 900 مسافر عائدين من دبي بفيروس كورونا ، وفقًا لبيان الجيش الاسرائيلي الذي يتتبع المخالطين.

وقال في البيان إن العائدين تسببوا في سلسلة من الإصابات يزيد عددها عن 4000 شخص، وذلك بسبب تدفق عشرات الآلاف من الإسرائيليين على الإمارات منذ تطبيع العلاقات بين البلدين في سبتمبر الماضي.

ونقلت القناة 13 التلفزيونية عن الخبيرة في وزارة الصحة الإسرائيلية، د. شارون ألروي-برييس ، الشكوى في مكالمة مع مسؤولين آخرين من أن أسابيع قليلة من السفر كانت أكثر دموية منذ قطع العلاقات مع الدول العربية.

 

واستعرض التقرير عددًا من الحالات منذ أواخر ديسمبر2020، حيث طلبت إسرائيل من القادمين من الإمارات الدخول في حجر صحي لمدة أسبوعين. وأغلقت في وقت لاحق مطارها الدولي الرئيسي حتى نهاية الشهر بسبب ارتفاع عدد الحالات.

فيما أعلنت الدنمارك أن مسافرًا واحدًا قادمًا من دبي ثبتت إصابته بفيروس جنوب إفريقيا المتحول، وهو أول اكتشاف من نوعه هناك.

وفي الفلبين ، تقول السلطات الصحية إنها اكتشفت سلالة بريطانية أصيب بها فلبينيًا قام برحلة عمل إلى دبي في 27 ديسمبر. وعاد إلى الفلبين في 7 يناير وأثبتت إصابته.

 

وواصلت الصحيفة : مع بلوغ حالات الإصابة بالفيروس التاجي يوميًا من 4000 حالة ، أقالت دبي رئيس وكالتها الصحية الحكومية دون تفسير وأوقفت الترفيه المباشر في الحانات ، وأوقفت العمليات الجراحية غير الضرورية ، وأمرت بتحفيض حفلات الزفاف المفتوحة ، وأمرت الصالات الرياضية لزيادة المساحة بين الرياضيين. وفرضت اختبار فيروس كورونا على جميع القادمين إلى مطارها.

ومن المرجح أن يتسبب إضافة الإمارات العربية المتحدة إلى “القائمة الحمراء” بمشاكل للمشاهير الموجودين حاليًا في دبي.

وكان وزير النقل البريطاني جرانت شابس قد أعلن أنه تم منع الزوار من دبي، إلى جانب بوروندي ورواندا ، من دخول المملكة المتحدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.