المصدر الأول لاخبار اليمن

رئيس هيئة الطيران المدني يؤكد أهمية مناقشة خطة طوارئ الطيران المدني والأرصاد

صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية //

أكد رئيس هيئة الطيران المدني والأرصاد الدكتور محمد عبد الرحمن عبد القادر أهمية مناقشة خطة طوارئ الطيران المدني والأرصاد وطرح الآراء والمقترحات من قبل الجهات المشاركة بما يسهم في تعزيز التعاون بينها في هذا الجانب.

جاء ذلك خلال الندوة النقاشية الذي  نظمتها الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد ممثلة بقطاع المطارات.

هدفت الحلقة إلى تحديث وتطوير خطة طوارئ المطارات للطيران المدني والأرصاد لتأمين سلامة الأرواح من الحوادث والكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعريف الجهات ذات العلاقة مهامها ومسئولياتها بالخطة عند حدوث أي طارئ.

وأشار إلى أن تأمين سلامة الأرواح ومعدات الإنقاذ، يتطلب وضع وتحديث خطط طوارئ شاملة وكاملة للمطارات لتفادي الكوارث والأحداث الناجمة عن تدخل غير مشروع أو أخطاء بشرية غير متعمدة أو خلل فني عارض ومفاجئ للطائرة.

وشدد عبدالقادر على ضرورة معرفة كل جهة مهامها ومسؤولياتها تجاه حالات الطوارئ، ما يستدعي العمل بحسب المهام والاختصاصات لكل جهة مشاركة في الخطة.

فيما أوضح الوكيل المساعد للهيئة لقطاع المطارات يحيى الكحلاني أن الندوة تهدف للتعرف على مسئوليات كل جهة مشاركة في تنفيذ خطة الطوارئ ومواكبة المتغيرات المتعلقة بذلك.

وقال “يفترض تنفيذ خطة الطوارئ ميدانياً إلا أن الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد، حالت دون ذلك، ما يتطلب تحديثها واستيفاء الاشتراطات والمتطلبات الدولية الصادرة عن منظمة الطيران المدني الدولي الإيكاو “.. مثمناً اهتمام ودعم قيادة الهيئة في تذليل أي صعوبات تعترض إجراءات تحديث وتنفيذ خطة الطوارئ.

بدوره أشار مدير الإطفاء والإنقاذ بقطاع المطارات صالح الأهجري إلى أن خطة طوارئ المطارات وتحديثها وتنفيذها من المتطلبات المعمول بها عالمياً في مطارات العالم .. مبيناً أن تنفيذ الخطة يأتي في إطار التزام الجمهورية اليمنية بتطبيق المتطلبات الدولية المتصلة بسلامة الطيران والمطارات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.