المصدر الأول لاخبار اليمن

المعارك تقترب من معسكر صحن الجن والطيران يدمر مخازن السلاح

خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

اشتدت وتيرة المعارك المحتدمة على تخوم مدينة مأرب، مساء الإثنين، بين قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية وبين قوات التحالف شمال المدينة..

 

وأفادت مصادر محلية في محافظة مأرب لـ”وكالة الصحافة اليمنية”، أن المعارك تركزت منذ صباح الإثنين على أطراف مدينة مأرب الشمالية حيث يحاول الجيش واللجان التوغل الى المدينة عبر السيطرة الكاملة على معسكر صحن الجن الذي لا يزال يقع تحت سيطرة مجندي قوات التحالف (جناح الإمارات) الذي تم تعزيوهم الخميس الماضي، بمسلحي عناصر تنظيم القاعدة.

 

وأوضحت المصادر، أن قوات الجيش اليمني تقدمت من جبل “دش الخشب” ومن جبل “دش الحقن” في جهة نخلا باتجاه معسكر صحن الجن الذي يشرف على مدينة مأرب من جميع النواحي، حيث تحاول قوات صنعاء تطويق المعسكر وإطباق حصار خانق عليه، من عدة جهات.

 

وأكدت المصادر، أن مقاتلات التحالف شنت صباح اليوم، 3 غارات جوية، استهدفت مخازن الأسلحة في معسكر صحن الجن أعقبها سماع دوي انفجارات قوية يرجح انها ناتجة عن تدمير مخازن الأسلحة في المعسكر.

وأشارت المصادر، إلى أن الغارات تأتي امتدادا لعمليات افراغ المعسكر من الاسلحة المتطورة التي استقدمها دول التحالف خلال السنوات الست الماضية، بعد عملية نقل واسعة للعديد منها خلال الايام الماضية.

الجدير ذكره، إن قوات التحالف، قامت خلال اليوميين الماضيين، بنقل “غرفة العمليات المشتركة” من مدينة مأرب باتجاه منفذ الوديعة الحدودي، في مؤشر على قرب سقوط المدينة في قبضة قوات صنعاء، التي بات يفصلها عن مركز المدينة حوالي 7 كيلومترت معدودة..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.