المصدر الأول لاخبار اليمن

عضو مجلس الشورى الشيخ محمد بن علي طعيمان: تحرير مأرب معركة استراتيجية لقطع الوصاية الخارجية

 

خاص // حوار محمد محمود // وكالة الصحافة اليمنية //

 

أكد عضو مجلس الشوري وأحد كبار مشايخ محافظة مأرب الشيخ محمد بن علي طعيمان، أن معركة تحرير مأرب مفصلية وفارقة في مواجهة تحالف العدوان على اليمن.

 

وأوضح الشيخ طعيمان في حوار خاص لـ”وكالة الصحافة اليمنية”، أن الانزعاج البريطاني والمجتمع الدولي من تحرير بقية مديريات المحافظة، خوفا من فقدان مصالحهم باستغلال ثروات وموارد اليمن، عن طريق أدواتهم المتعددة.

 

وأشار إلى أن أبناء مأرب قدموا أكثر من 600 شهيد، وآلاف الجرحى، ومئات الأسرى في معركة تحرير مناطقهم من التحالف وعناصر داعش والقاعدة .

 

وبين الشيخ طعيمان أن المناطق المحررة في مأرب تعرضت لأكثر من 40 ألف غارة جوية، قتلت النساء والأطفال، وشردت الأهالي والسكان، وأجبرتهم على النزوح، وتعرضت منازلهم للتدمير.

 

ودعا أبناء الشعب إلى المزيد من الدعم التحشيد ورفد الجبهات بالرجال والمال والسلاح حتى تحرير كافة المناطق المحتلة، وتطرق إلى بعض القضايا ذات الصلة في الآتي:

 

 

معركة مأرب هي الفاصلة مع التحالف وأدواته من القاعدة وداعش

 

 

# بداية.. معركة تحرير مارب ما الذي تعنيه لأبناء الشعب اليمني بعد ما يقارب سبع سنوات من الحرب على اليمن؟

 

## معركة تحرير ما تبقى من مارب. هي معركة مفصلية، تعني معركة اليمن الأخيرة مع الاحتلال الأجنبي وأدواته من القاعدة وداعش، التي تحولت بعض المناطق إلى وكر لتلك العناصر التي تعبث بثروة ومقدرات الشعب اليمني، الذي مضى بكل عزة وكرامة إلى خوض معركة التحرر  ورفع المعاناة عن نفسه بنفسه، وجنبا إلى جنب القيادة الثورية ممثلة بالسيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي.

 

 

استراتيجية هامة

# أهمية عملية التحرير  على المستوين المحلي والإقليمي والدولي؟

 

## بقدر ما تمثله مارب من أهمية استراتيجية هامة وضرورة ملحه لإنقاذ حياة الشعب اليمني من معاناة الحصار والتجويع من جهة، والاتجاه إلى وضع حد والقضاء على آلة الموت والقتل والدمار التي جعل تحالف العدوان من مناطق مأرب ثكنات وغرف عمليات للخبراء الأجانب في إدارة الحرب التي تستهدف الشعب اليمني  من جهة ثانية.

 

استغلال الثروات والموارد

# هل تعتبر ذلك مصدر الانزعاج البريطاني والدول الكبرى التي أبدت قلقها من معركة تحرير مأرب؟

## بالتأكيد نعم.. لازالت بريطانيا هي من تدير الملف اليمني، وأدواتها الرخيصة في المنطقة تنفذ المصالح البريطانية والصهيونية الأمريكية في المنظفة العربية لا سيما في مضيق باب المندب وخليج عدن والسواحل الجنوبية لليمن، بهدف جعل اليمن تحت الوصاية واستغلال ثرواته وموارده الطبيعية لصالحها، وإدخال الشعب اليمني بالصراعات البينية كما هو حاصل في المحافظات الجنوبية المحتلة.

على ما يقارب سبع سنوات من الحرب على اليمن، بسبب أن الشعب أعلن استقلاله وتحرر قراره السياسي في ثورة الـ21 من سبتمبر المباركة التي أدركت القيادة الثورية لتلك الأطماع منذ وقت مبكر.

 

 

 

أبناء مأرب في طليعة الجيش واللجان الشعبية في معركة التحرير

 

تضحيات عظيمة

# ما حجم مشاركة أبناء قبائل مأرب الأحرار إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في معركة التحرير؟

 

# أبناء مأرب الأحرار لن يقبلوا بالذل يوما تحت وطأة تحالف العدوان، وانطلقوا في مواجهة الاحتلال وأدواته، مقدمين قوافل من الشهداء العظماء، أكثر من 600 شهيد وآلاف الجرحى ومئات الأسرى في مختلف الجبهات.

لم يكن ذلك فحسب بل تعرضت مناطقهم المحررة لأكثر من 40 ألف غارة عدوانية قتلت النساء والأطفال وشردت الأهالي والسكان، وأجبرتهم على النزوح، وتعرضت منازلهم للتدمير وأتلفت مزارعهم، حتى أن مديرية صرواح ومحيطها تعرضت لأكثر من 26 ألف غارة جوية.

كل هذا ولا يزال أبناء قبائل مأرب الأحرار يخوضون معركة التحرير في طلائع الجيش واللجان الشعبية، ويقدمون التضحيات ويبذلون كل غال ورخيص لاستعادة الأرض والانتصار للأعراض التي انتهكت من قبل أدوات التحالف في المدينة، التي تجاوزت كافة الأعراف والأسلاف القبلية لأبناء مأرب المعروف عنهم في صفحات التاريخ.

قتال القاعدة وداعش في صفوف التحالف كشف عن المنبع الحقيقي للإرهاب

خدمة للمشروع الصهيوني

# لماذا يستخدم التحالف عناصر القاعدة وداعش في جبهة مارب ومن قبل في البيضاء؟

 

## لم يستخدم التحالف عناصره من التكفيريين القاعدة وداعش فحسب، بل جعل من القيادات التي انضمت إلى حربه على اليمن مطية لتحقيق مصالحه وأطماعه، في خدمة المشروع الأمريكي الصهيوني بالمنطقة.

أصبح المشروع التآمري على اليمن والمنطقة العربية واضح منذ عشرات السنين، التي تعتبر مرحلة التكوين للعملاء وخونة اليوم لتنفيذ المشروع، مع التحرك الكبير لتزييف وعي الناس في كثير من الفعاليات المحلية الدينية والثقافية والتعليمية.

نؤكد أن مشاركة عناصر القاعدة وداعش رسميا في القتال إلى جانب التحالف، كشف عن حقيقة منبع الإرهاب المتلبس بعباءة السعودية وبثوب الإخوان في قتال أبناء الشعب اليمني في مأرب والبيضاء والمحافظات الجنوبية، ومعارك مأرب والبيضاء فضحت حجم  التمويل والتسليح للعناصر التكفيرية.

 

تحركات جادة

 

# ما حجم العائدين المستفيدين من قرار العفو العام، وما رسالتك لأبناء قبائل الذين لا يزالون في صفوف التحالف؟

 

## كما أعلنت الجهات المعنية عن الإحصائية الأخيرة للعائدين إلى حضن الوطن، تجاوز عددهم 20 ألف عائد من الذين عادوا إلى جادة صوابهم.

هناك تحركات جادة على الصعيد الرسمي والمحلي والقبلي لدعوة أبناء القبائل والمغرر بهم ممن يقاتلون في صفوف التحالف بالعودة إلى رشدهم ليعرفوا من هو العدو الحقيقي والتاريخي لليمن، وبالرغم التعبئة الخاطئة بالمصطلحات المناطقية والطائفية الملوثة للمغرر بهم  هناك استجابة كبيرة بعد أن لمسوا تعامل التحالف ومرتزقته التي تمتهن كرامة المجندين اليمنيين باعتبارهم مجرد مرتزقة لا قيمة ولا كرامة لهم.

لهذا نجدد دعوتنا لأبناء قبائل مأرب ممن يقاتلون في صفوف  التحالف من يدمر اليمن على مدى ما يقارب سبع سنوات، التفكير الصادق المتجرد من المصالح المادية، أن النظام السعودي ومن هو على شاكلته لا يريدون الخير لليمن منذ الأزل، وأن يبقى القرار السياسي رهن تصرفهم.

التحالف لا يريد لليمن الخير من ذهابه لاحتلال السواحل والجزر اليمنية وتدمير الموانئ الجنوبية، وإنشاء قواعد عسكرية مشتركة مع الكيان الصهيوني في جزيرتي ميون وسقطرى، نقول لإخواننا مشايخ القبائل إن المرحلة تستدعي محاربة عدو اليمن أرضا وإنسانا.

لا يمتلكون القرار

# هل يوجد هناك أي فرصة للسلام مع التحالف ومرتزقته خلال الأيام القادمة في مأرب وبقية الجبهات؟

 

## من خلال التجارب السابقة لا يوجد لمرتزقة التحالف أي نوايا للسلام، لأنهم لا يمتلكون القرار مطلقا مجرد دمى يتم تحريكهم كيف ووقت ما يريدون.

في كل اللقاءات ومشاورات السلام، ابتداء من ظهران الجنوب، أتضح جليا أن جميعها مناورات سياسية لإعادة تجميع صفوفهم وترتيب أوراقهم المتساقطة من جديد.

وهنا نؤكد للأجيال وللتاريخ، أن محادثات ظهران الجنوب انبثقت منه لجان تهدئة ووقف إطلاق النار، وكنت حينها رئيس لجنة التهدئة ممثلا للصف الوطني من صنعاء في جبهة مأرب من جبهة العبدية جنوبا إلى جبهة نهم غرب محافظة مارب في العام 2016م، توافقت معظم اللجان من الطرفين على وقف الحرب، وعندما اتجهنا للتنفيذ، ضرب التحالف بتوقيعات الطرف الموال لهم عرض الحائط، لنتفاجئ بالقصف الجوي والمدفعي، وافشلوا توافق اليمنيين فيما بينهم، لا زلنا نمتلك تلك الوثائق التي سيدونها التاريخ في صفحاته باعتبارها حقيقة غير قابلة للتزييف.

 

الاتجاه نحو بناء الدولة القائمة على العدل والمساواة بعيدا عن التدخلات الأجنبية

معركة فاصلة

# ماذا بعد تحرير بقية مديريات مارب؟

 

## نقولها ولا زلنا نقولها للجميع من أبناء الوطن، أن صنعاء ستظل قبلة لكل الأحرار، ستظل مأرب وأبنائها جزء لا يتجزأ من اليمن الكبير، لذا معركة مأرب الفاصلة في مواجهة تحالف العدوان على اليمن، وإنهاء الحصار على أبناء الشعب الذي يتطلع لبناء الدولة الحديثة كاملة السيادة القائمة على العدل والمساواة، بعيدا عن التدخلات الأجنبية، ليشارك الجميع في البناء والتنمية والنهضة التي تضمن مستقبلا زاهرا لكافة الأجيال.

ندعو أنباء المحافظات المحتلة إلى مواجهة التحالف ووضع حدا لمعاناتهم

 

تحولات كبيرة

# ختاماً.. كيف يقرأ عضو مجلس الشورى وأحد كبار مشايخ مأرب المشهد القادم في معركة تحرير المحافظة؟

## ثقتنا بالله أولا وأخيرا ثم بحكمة ورؤية قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي، وبرجال الجيش واللجان الشعبية، ومعهم أبناء مأرب الشرفاء، الذين يصنعون الانتصارات ، لتحرير عاصمة المحافظة وما تبقى من المديريات التي تعتبر آخر معاقل التحالف العدوان والعناصر الإرهابية.

لذلك المشهد القادم السياسي أو العسكري، سيشهد تحولات كبيرة، بعد أن انكشفت عورة التحالف وأصبحت واضحة للعيان، لاسيما في المحافظات الجنوبية التي انهارت مختلف الخدمات الأساسية، وتدهور الأوضاع الأمنية، أن تلحق بركب الأحرار في مواجهة التحالف، بعد أن تمكن من إثارة الصراعات بين أبناء الجنوب، واتخاذهم وقودا في معاركه الخاسرة بعد أن سيطر على الثروات والموارد الطبيعية، وجعلهم يقتاتون على ما منحهم من الفتات.

رفد الجبهات

# ما الدعوة التي تريد توجيهها لأبناء الشعب اليمني؟

## لا يمكن لأي جيش أن يحقق الانتصارات إلا إذا كان يقف خلفه مجتمع قوي ومتماسك.. نوجه الدعوة لكل الشرفاء بالمزيد من الدعم التحشيد ورفد الجبهات بالرجال والمال والسلاح والقوافل الغذائية بسخاء، لمن يدافعون عن شرف وكرامة أبناء الشعب اليمني في جبهات العزة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.