المصدر الأول لاخبار اليمن

حضرموت على صفيح ساخن والانتقالي يهدد بالاستعداد لساعة الصفر

خاص // وكالة الصحافة اليمنية //

كشف نائب القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في حضرموت “سالم بن دغر” عن تحرك كبير لقوات الإصلاح التابعة للمنطقة العسكرية الأولى في وادي حضرموت نحو الاستيلاء والسيطرة على المحافظة بالكامل.

وقال “بن دغر” في لقاء له بقوات النخبة الحضرمية اليوم الخميس، أن هناك من يعد العدة للسيطرة الكاملة على حضرموت ومواردها، ونحن ايضًا نعد العدة ولدينا 45 ألف مقاتل داخل حضرموت”.

وهدد بن دغر قائلا : “نحن جاهزين لساعة الصفر وحضرموت روح الجنوب جاهزة لوقت الشدة”.

في ذات السياق انتشرت قوات النخبة الحضرمية “المنطقة الثانية” يوم امس في منطقة “سور المشقاص” واستحدثت نقاط عسكرية للسيطرة على أحد المنافذ الممتدة إلى وادي حضرموت.

وفي المقابل كانت ميليشيات الإصلاح التابعة للمنطقة العسكرية الأولى قد انتشرت الثلاثاء الماضي، في مديرية “ساه” واستحدثت نقاط عسكرية في منطقة غيل بن عمر، وهو ما ينذر انفجار الوضع في حضرموت.

وتتصدر حضرموت المحافظات الجنوبية من حيث انتشار عصابات الاجرام وعمليات الاغتيالات التي طالت شخصيات اجتماعية ودينية بارزة في كافة مديريات المحافظة وفي ظل سيطرة ميليشيات الإصلاح من جهة وعناصر الانتقالي من جهة أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.