المصدر الأول لاخبار اليمن

مفتي القدس: لا انتخابات بدون القدس واستثناءها تطبيق لصفقة القرن

فلسطين المحتلة/وكالة الصحافة اليمنية//

أكد مفتي القدس والديار الفلسطينية وخطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ محمد حسين الثلاثاء، أنه لا انتخابات بدون مدينة القدس المحتلة ترشحاً وترشيحاً وانتخاباً، وعدم إجرائها في العاصمة يفقدها معناها ومغزاها، وتطبيق عملي لصفقة ترامب الفاشلة التي جعلت القدس عاصمة موحدة للكيان الإسرائيلي.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” الإخبارية عن المفتي حسين، قوله: إن “استثناء القدس من الانتخابات لأي سبب كان، مرفوض دينيا ووطنيا وفلسطينيا، لأن القدس جوهر فلسطين وقلبها ولا يمكن انتزاع القلب من هذا الجسد الفلسطيني”.

وأضاف: إن “القدس ضاربة في أعماق حضارتنا وعقيدتنا وتاريخنا وهويتنا الفلسطينية بشكل عام، فلا قيمة لفلسطين كأرض وأي نظام في فلسطين بدون أن تكون القدس هي البوصلة والأساس”.

وتابع: “إن ابن القدس له الحق أن يُرشح نفسه لانتخابات المجلس التشريعي والإدلاء بصوته بكامل الحرية للقائمة التي يرى أنها تحقق مصلحة القدس والشعب الفلسطيني وفلسطين بشكل عام”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.