المصدر الأول لاخبار اليمن

الخيواني: مقتل أكثر من 160 صياد وخسائر القطاع السمكي تتجاوز الـ 5 مليار دولار في البحر الأحمر

خاص / صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية/   قتل أكثر من 160 صيادا يمنيا، وأصيب 108 آخرين، منذ بداية العدوان، وحتى ما قبل المجزرة التي ارتكبها طيران التحالف على ميناء الاصطياد السمكي في محافظة الحديدة، نهاية الاسبوع الماضي. وأكد وكيل وزارة الثروة السمكية لشؤون الصيد التقليدي ـ  بشير محمد الخيواني في حديث لـ"وكالة الصحافة اليمنية" [...]

خاص / صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية/

 

قتل أكثر من 160 صيادا يمنيا، وأصيب 108 آخرين، منذ بداية العدوان، وحتى ما قبل المجزرة التي ارتكبها طيران التحالف على ميناء الاصطياد السمكي في محافظة الحديدة، نهاية الاسبوع الماضي.

وأكد وكيل وزارة الثروة السمكية لشؤون الصيد التقليدي ـ  بشير محمد الخيواني في حديث لـ”وكالة الصحافة اليمنية” أن استمرار جرائم تحالف العدوان واستهداف الصيادين وقواربهم في البحر  الأحمر ، وفي مختلف المناطق، يكشف عن اساليب الوحشية بقتل الأبرياء بصورة يومية.

وأوضح أن البنية التحتية للقطاع السمكي في شريط الساحل الغربي  أصبحت أهدافا مشروعة لغارات وبوارج تحالف العدوان، والتي أدت إلى تعرض كافة مشاريع الثروة السمكية والبيئة البحرية  للتدمير الممنهج و النهب والجرف والاصطياد العشوائي، بانتهاكات سافرة لكافة القوانين الإنسانية الدولية.

مشيرا إلى أن خسائر القطاع السمكي في البحر الأحمر، وفق ما تمكن من حصره، تجاوز  5 مليارات ونصف المليار دولار، وتدمير  11 مركز انزال سمكي بشكل كلي، بالإضافة إلى مركز الصادرات ومختبر الجودة في منفذ حرض بأكثر من 13 مليون دولار، وبلغت خسائر توقف  تنفيذ المشاريع السمكية في البحر الأحمر 1مليار دولار.

وأضاف الخيواني بأن ذلك ترتب عليه أضرار كبيرة، انعكست على حياة أكثر من 2 مليون ونصف المليون مواطن على امتداد الشريط الساحلي للبحر الأحمر، وتدمير 204 قارب صيد بكلفة تجاوزت 5 مليار دولار، وتوقفت مصادر دخل أكثر من 36 ألف صياد،و19 ألف عامل مساعد، جراء توقف عدد 4586 قارب، نتيجة استهداف مراكز الانزال السمكي، في “ميدي و ذو باب والمخا وباب المندب” وبفاقد إنتاج تجاوز 1مليار دولار.

وتطرق وكيل وزارة الثروة السمكية لقطاع الصيد التقليدي أن خسائر الاصطياد الجائر غير المرخص تحت حماية سفن قوات التحالف تجاوزت 1مليار و750 مليون دولار، وتأثر نشاط عدد 30 من الشركات المصدرة للأسماك والأحياء البحرية، وتوقف أكثر من 50 مصنع ومعمل تحضير للأسماك وغيرها.

مبينا أن غارات طيران وبوارج  تحالف العدوان لتجمعات الصيادين وقراهم الساحلية، تسبب بموجة نزوح كبيرة، انعكس على مجمل الحياة المعيشية والتي تعد أسوء كارثة للصيادين.

مؤكدا في ختام حديثه، أن كل الاعمال العدائية لقوات التحالف في البحر الأحمر، يمثل تهديدا مباشرا لأمن واستقرار الملاحة الدولية، وأن كل الادعاءات التي تسوقها أبواق تحالف العدوان لا ترتقي للعقل أن يصدقها باعتبارهم الطرف المهاجم ومن حق القوات البحرية والدفاع الساحلي الدفاع عن المياه الإقليمية اليمنية بشتى وسائل وأنواع الردع الممكنة.