الخبر من مصدره لحظة حدوثه

دمشق تتوعد إسرائيل “بمفاجآت أكثر” والهيئة الشعبية تتوعد بإسقاط المشروع الصهيوني

35

توعدت سوريا، اليوم الثلاثاء 13 فبراير/ شباط، إسرائيل بمفاجآت أكثر، وذلك بعد أن أسقطت الدفاعات الجوية السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز “إف-16” هذا الأسبوع.

وقالت الحكومة السورية إن إسرائيل ستواجه “مفاجآت أكثر” في هجمات مستقبلية على الأراضي السورية، بحسب

وفي ذات السياق قال أيمن سوسان، مساعد وزير الخارجية السورية: “ثقوا تماما أن المعتدي سيتفاجأ كثيرا لأنه ظن أن هذه الحرب، حرب الاستنزاف التي تتعرض لها سوريا لسنوات، قد جعلتها غير قادرة على مواجهة أية اعتداءات”.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي في دمشق: “إن شاء الله سيرون مفاجآت أكثر كلما حاولوا الاعتداء على سوريا”.

وكانت الدفاعات الجوية السورية  أسقطت طائرة إسرائيلية، من طراز “إف-16”  قبل أيام قليلة.

ومن جانب أخر جددت الهيئة الشعبية لتحرير الجولان السوري المحتل تأكيدها مواصلة النضال حتى إسقاط المشروع الصهيوني ومفرزاته الظلامية والتصدي لقوى الإرهاب وحلفائه في المنطقة.

وأكدت الهيئة، في بيان لها، بمناسبة الذكرى الـ 36 لانتفاضة أهالي الجولان العربي السوري المحتل، إيمانها المطلق بحتمية الانتصار على الكيان الصهيوني، مشددة على التمسك بخيار المقاومة كسبيل وحيد لاستعادة الحقوق وحفظ الكرامة الوطنية مستلهمين في ذلك صمود الشعب السوري وحكمة قيادته وقوة جيشه وإيمان الحلفاء المخلصين بقضيته العادلة.

وأشارت الهيئة، إلى أن الشعب السوري أثبت أنه قادر على صنع مستقبله وإدارة شؤونه بهمة السوريين الوطنيين الذين لهم وحدهم الحق في تقرير مستقبلهم، مؤكدة أنه لا تنازل أبدا عن سيادة واستقلال ووحدة سورية أرضا وشعبا وأن السوريين سيعملون على استعادة الجولان المحتل بجميع الوسائل وفقا لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدول

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.