الخبر من مصدره لحظة حدوثه

منظمة دولية تتهم السعودية بشراء أطفال سودانيين للقتال في اليمن

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

وجهت منظمة “قرى الأطفال SOS” العاملة في أكثر من مائة دولة، اتهامات للمملكة العربية السعودية باستخدام جنود أطفال سودانيين في الحرب في اليمن، حيث قتل هناك بالفعل أكثر من ألفي مقاتل من السودان، بينهم العديد من الأطفال، وأشارت المنظمة إلى أن قوات الدعم السريع تقوم بإغراء أهالي في دارفور من أجل أخذ أطفالهم للقتال في اليمن لصالح السعودية.
وتابعت المنظمة أن المقاتلين من السودان في الصراع اليمني يجري وضعهم في خطوط المواجهة الأمامية، حسبما نقلت وكالة الأنباء الكاثوليكية “ك ن ا”.
ووفقا للمساعدين في منظمة “قرى الأطفال SOS”، يتم تجنيد الأطفال من قبل الميلشيا السودانية شبه العسكرية “RSF” (قوات الدعم السريع) نيابة عن الحكومة، ثم يستخدم هؤلاء الأطفال من قبل المملكة في اليمن.

وقال عبد الرحمن مبارك رئيس منظمة الاغاثة في السودان: “عائلات الأطفال تأتي جميعا من منطقة دارفور وتعيش في فقر مدقع؛ لذا يسهل إغراء الوالدين”، كما تم اختطاف العديد من الأطفال والمراهقين من قبل قوات الدعم السريع وخاضوا الحرب الأهلية السودانية.

وحذر المساعدون في منظمة “قرى الأطفال SOS” من أن أي شخص يستخدم الأطفال كجنود يرتكب بهذا السلوك “جريمة حرب”.