المصدر الأول لاخبار اليمن

الامارات تمنح طارق عفاش افضلية في جنوب اليمن وتنشئ له معسكراً في الضالع

خاص/ وكالة الصحافة اليمنية   كشف مصدر عسكري مطلع عن بدء إنشاء “طارق عفاش” معسكراً جديداً لقواته التابعة للإمارات في منطقة الجب صبيره في قعطبة الضالع ونقله المئات من أتباعه من الساحل الغربي إلى المعسكر المستحدث.   وقال المصدر إن "طارق وجه بإنشاء المعسكر بعد نقله المئات من جنوده إلى الضالع بحجة قتال الجيش واللجان [...]

خاص/ وكالة الصحافة اليمنية

 

كشف مصدر عسكري مطلع عن بدء إنشاء “طارق عفاش” معسكراً جديداً لقواته التابعة للإمارات في منطقة الجب صبيره في قعطبة الضالع ونقله المئات من أتباعه من الساحل الغربي إلى المعسكر المستحدث.

 

وقال المصدر إن “طارق وجه بإنشاء المعسكر بعد نقله المئات من جنوده إلى الضالع بحجة قتال الجيش واللجان الشعبية اليمنية في مريس وقعطبة ودمت”، مؤكدا أن هناك عملية تجنيد تطال شباب وأبناء قعطبة للالتحاق بالمعسكر.

 

وحمل المصدر “هاني بن بريك والمجلس الانتقالي الجنوبي” التابع للإمارات مسؤولية سقوط الضالع بيد عفاش وهو نجل رئيس النظام السابق الذي خرج اليمنيون ضده في العام 2011 للمطالبة برحيله بعد ثلاثة عقود من الفساد إلى جانب حزب الإصلاح الذي يعمل لصالح قوى خارجية كقطر وتركيا والسعودية”.

 

وأكد المصدر أن مبنى مكتب التربية في قعطبة أصبح مركزاً لاستقبال وتسجيل الأفراد الراغبين للالتحاق بطارق وقواته.

 

وعبر جنوبيون في وقت سابق عن قلقهم إزاء توافد مسلحي الإصلاح وطارق عفاش إلى الضالع، مبدين تخوفهم من إعادة مؤامرة حرب 94 من جديد والتي مكنت عناصر النظام السابق من التجبر وممارسة الظلم بحق أبناء المحافظات الجنوبية، سيما وأنهم من تسببوا في هذه الحرب التي أصبحت الضالع ضحية لها.

 

وتأتي هذه التحركات في إطار تمكين الإمارات من المحافظات الجنوبية وبسط نفوذها في مناطق الثروات في تلك المحافظات.