المصدر الأول لاخبار اليمن

انطلاق قافلة إرشادية إلى المناطق المحررة في الضالع

// صنعاء // وكالة الصحافة اليمنية //   انطلقت من أمانة العاصمة اليوم القافلة الإرشادية الأولى إلى محافظة الضالع تحت شعار " يد تحمي .. يد تبني ".   وتهدف القافلة الإرشادية التي سيرها مكتب الأوقاف والإرشاد في أمانة العاصمة بالتعاون مع دائرة وحدة الثقافة القرآنية ، للتأكيد على استمرار دعم وإسناد الجبهات في مواجهة [...]

// صنعاء // وكالة الصحافة اليمنية //

 

انطلقت من أمانة العاصمة اليوم القافلة الإرشادية الأولى إلى محافظة الضالع تحت شعار ” يد تحمي .. يد تبني “.

 

وتهدف القافلة الإرشادية التي سيرها مكتب الأوقاف والإرشاد في أمانة العاصمة بالتعاون مع دائرة وحدة الثقافة القرآنية ، للتأكيد على استمرار دعم وإسناد الجبهات في مواجهة العدوان، وتعزيز التوعية بما يتعرض له اليمن من عدوان وحصار.

 

وأوضح مدير مكتب الأوقاف والإرشاد في الأمانة عبدالله عامر أن القافلة التي تستمر اسبوعين يرافقها كوكبة من العلماء والخطباء، وأكثر من ١٥ مرشداً وواعظا.

 

وأكد أن مساهمة مكتب الأوقاف بالأمانة والخطباء والمرشدين في القافلة الإرشادية المتجهة لمحافظة الضالع تأتي استشعارا للمسؤولية الملقاة على عاتقهم.

 

مبينا أن القافلة تهدف لتوعية المواطنين بمخططات العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي ومؤامراته على اليمن.

 

ولفت إلى أن الخطباء والمرشدون والعلماء سيكونون في مقدمة الصفوف لتقديم التضحية في الدفاع عن الدين والأرض والعرض في كافة الجبهات حتى تحقيق النصر.

 

مثمنا جهود قيادتي وزارة الأوقاف والإرشاد وأمانة العاصمة في إنجاح القوافل الإرشادية وتفعيل دور الخطباء والمرشدين والعلماء في التوعية المجتمعية بأهمية رفد الجبهات.

 

بدوره اعتبر نائب مدير مكتب الأوقاف في أمانة العاصمة محمد الغليسي، أن تسيير القوافل الإرشادية مساهمة من العلماء والخطباء والمرشدين هو دعم وإسناد ورفد جبهات محافظة الضالع لمواجهة العدوان ومرتزقته.

 

مبينا أن الخطباء والمرشدين المشاركين في القافلة سيقدمون محاضرات إرشادية توعية لتعزيز الوعي المجتمعي بمؤامرات العدوان وأهدافه الإجرامية في المناطق المحررة.