المصدر الأول لاخبار اليمن

التحالف ومسلحوه يمهدون لاستئناف الحرب في الحديدة

التحالف ومسلحوه يمهدون لاستئناف الحرب في الحديدة

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

كثف تحالف الحرب الذي تقوده السعودية والإمارات بدعم أمريكي وبريطاني مباشر ومسلحوه قصف حي “7 يوليو” السكني في مدينة الحديدة بالمدفعية والرشاشات المتوسطة، ضمن مسلسل خرق هدنة وقف إطلاق النار في الحديدة وعرقلة اتفاق السويد، والتمهيد لإستئناف الحرب في المدينة.

 

مصدر محلي في الحديدة، أكد لوكالة الصحافة اليمنية “أن التحالف ومسلحيه، يواصلون استهداف المنازل والمرافق المدنية في حي 7 يوليو السكني بقذائف المدفعية وعيارات الرشاشات المتوسطة وبصورة عشوائية”.

 

المصدر المحلي أفاد بأن “التحالف ومسلحيه صعدوا مساء الخميس من استهداف مناطق متفرقة من حي 7 يوليو والأحياء المحيطة به بقذائف المدفعية والرشاشات المتوسطة متسببين في إثارة خوف الأهالي وفزعهم”.

 

وأشار المصدر في ختام حديثه لوكالة الصحافة اليمنية إلى أن “التحالف ومسلحيه قصفوا الخميس منطقة الجبلية في مديرية التحيتا بـ 16 قذيفة مدفعية” .. منوها بأن “القصف خلف أضرارا مادية في الممتلكات العامة والخاصة”.

 

ويكثف التحالف ومسلحوه من خروقاتهم لهدنة وقف إطلاق النار في الحديدة ما يعرقل تنفيذ اتفاق السويد والخطة المقترحة من المبعوث الأممي لتنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاق بعد إعلان صنعاء الموافقة عليها.

 

يأتي تصعيد التحالف ومسلحوه خروقاتهم واعتداءاتهم على المنازل والمرافق في ريف الحديدة وأحياء المدينة بعد إعلان اجتماع ما يسمى “الرباعية” الجمعة الماضية “مهلة 18 يوما لتنفيذ اتفاق السويد” في ما اعتبر ضوءا أخضر لاستئناف الحرب في الحديدة.