المصدر الأول لاخبار اليمن

التحالف يقتل طفلة و27 ألف مريضا بمنع علاجهم

التحالف يقتل طفلة و27 ألف مريضا بمنع علاجهم

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

تسبب التحالف بقيادة السعودية والإمارات في وفاة طفلة مريضة أخرى كانت تعاني من ضعف في صمامات القلب، تضاف إلى اكثر من 27 ألف مريض ومريضة، منع التحالف اسعافهم إلى خارج اليمن لتلقي العلاج.

 

وأعلن مدير مديرية صرواح مرعي العامري وفاة الطفلة أميرة عبدالله الزايدي، الأحد، بعد معاناة مريرة مع مرض ضعف صمامات القلب ورفض التحالف السماح لأسرتها بالسفر لعلاجها في الخارج.

 

وقال العامري إن “السلطة المحلية تقدمت لمكتب الأمم المتحدة في صنعاء بطلب السماح لأسرة الطفلة أميرة الزايدي بنقلها إلى خارج الوطن للعلاج نظرا لحالتها الصحية الحرجة وفقا لقرار الأطباء في مستشفيات صنعاء”.

 

وأضاف: “لكن تحالف العدوان رفض طلب الأمم المتحدة السماح بسفر الطفلة أميرة التي تعاني من ضعف بصمامات القلب جراء القنابل العنقودية والغازات السامة التي ألقاها العدوان على مديرية صرواح”.

 

العامري، اعتبر “وفاة الطفلة أميرة وصمة عار في جبين الأمم المتحدة التي فشلت في إنقاذ حياة الطفلة أميرة، وكذا حياة آلاف المرضى اليمنيين الذين توفوا نتيجة إغلاق تحالف العدوان لمطار صنعاء الدولي منذ اغسطس 2016”.

 

وفرض التحالف حظرا جويا على مطارات صنعاء والحديدة وتعز والرحلات المدنية، متسببا بكارثة إنسانية كبيرة أدت إلى “وفاة ما يزيد عن 27 ألف مريضا ومريضة كانت حالتهم تستدعي اسعافهم للعلاج خارج اليمن ومنع التحالف سفرهم” وفق تقارير وزارة الصحة حتى نهاية 2018.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.