المصدر الأول لاخبار اليمن

قيادي حراكي بارز يتهم التحالف بتمزيق الجنوب واستئجار ابنائه

قيادي حراكي بارز يتهم التحالف بتمزيق الجنوب واستئجار ابنائه

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

اتهم القيادي البارز في الحراك الجنوبي علي باثواب تحالف الحرب بقيادة قطبيه السعودية والإمارات بأنه “يقطع الجنوب سياسيا وعسكريا” ويستأجر ابنائه “مرتزقة لخدمة اجنداته”. ويتعامل مع الجنوب “فريسة للكل”.

 

وتحت عنوان “بدون دبلوماسية وعلى المكشوف” قال با ثواب، على صفحته في موقع “فيس بوك” الاثنين: “جنوب اليوم يختلف عن الأمس”. مضيفا: “طالبنا بتدخل الأشقاء للوقوف معنا لنكون الخط الدفاعي الاول لجنوب الجزيرة العربية لكن وحدتنا الجنوبية لم تعجبهم”.

 

باثواب أدان ممارسة التحالف في الجنوب، قائلا: “عملوا على تقطيعنا سياسيا من خلال تشكيل كيانات لتنفيذ أجندة كل مؤسس، وعسكريا من خلال تعدد التسميات العسكرية دون قيادة موحدة لهذه القوات المشكلة مناطقيا، وعملوا خطوطا حمراء جغرافية يُمنع الاقتراب لها”.

 

واتهم القيادي الحراكي التحالف باستئجار ابناء الجنوب لخدمة اجنداته. وقال: “عدن فريسة للكل ومن منطقة العند إلى آخر حدود الضالع الجنوبية، جعلوهم عسكر يقاتلون بألف ريال سعودي في أي جبهة يوجهوا إليها، ونتمنى لهم السلامة وأن لا يصل بهم الى سواحل الخليج”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.