المصدر الأول لاخبار اليمن

إصلاح تعز يتسبب بكارثة صحية جراء نهب 63 مليون من موازنة النظافة

متابعات//وكالة الصحافة اليمنية// تشهد مدينة تعز تكدس كبير للقمامة جراء نهب قيادات الإصلاح لمخصصات النظافة الأمر الذي يشكل خطراً حقيقاً يهدد صحة وحياة السكان. وقال مصدر في مكتب المالية بمحافظة تعز لوسائل إعلامية اليوم الأربعاء أن مخصصات النظافة بالمدينة صرفت لقيادات ونشطاء في حزب الإصلاح، الأمر الذي ترتب عليه عدم قدرة مشروع النظافة على القيام [...]

متابعات//وكالة الصحافة اليمنية//

تشهد مدينة تعز تكدس كبير للقمامة جراء نهب قيادات الإصلاح لمخصصات النظافة الأمر الذي يشكل خطراً حقيقاً يهدد صحة وحياة السكان.

وقال مصدر في مكتب المالية بمحافظة تعز لوسائل إعلامية اليوم الأربعاء أن مخصصات النظافة بالمدينة صرفت لقيادات ونشطاء في حزب الإصلاح، الأمر الذي ترتب عليه عدم قدرة مشروع النظافة على القيام بعمله وتنظيف أحياء وشوارع المدينة.

وقال المصدر، إن المبلغ الذي تم صرفه لأعضاء في حزب الإصلاح لثلاثة أشهر ماضية من موازنة السلطة المحلية وصندوق النظافة والواجبات تجاوز 63 مليون ريال تحت مسمى تذاكر سفر وإعانة استثنائية ودعم إعلامي لبعض الشخصيات وفواتير علاج.

وأشار المصدر أن صرف مخصصات صندوق النظافة تسبب بشلل لجهاز صندوق النظافة والتحسين وتكدس القمامة في تعز.

وكان محافظ تعز المعين من طرف  “هادي” أصدر أمس الأول قرارات كلف بموجبها قيادات جديدة لصندوق النظافة ومشروع النظافة والمسالخ بعد الحملات الإعلامية التي تصاعدت ضد المسئولين  بسبب تكدس النفايات في شوارع المدينة.