المصدر الأول لاخبار اليمن

غدا إسدال الستار على بطولة الجواد أرحب وإعلان البطل

صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية//

يشهد ميدان نادي العاصمة للفروسية غدا الأربعاء منافسات اليوم الختامي لبطولة الجواد أرحب لقفز الحواجز لفئات البراعم والأشبال والناشئين والمفتوح والتي تقام برعاية وزير الشباب والرياضة من ٣ إلى ٧ أغسطس الجاري بمشاركة ١٠٠ فارس مثلوا الكلية الحربية وكلية الشرطة ونادي العاصمة ومربط الرعد .

ويسدل ستار المنافسة على البطولة بعد أن وصلت إلى منعطفها الأخير وسط ترقب كبير للفارس الذي سيبتسم له الحظ ليتوج باللقب الأهم للبطولة لفئة الكبار التي من المتوقع أن تكون منافساتها شرسة بين فرسان الجهات المشاركة في البطولة لعل أبرزهم فرسان الحربية والشرطة نظرا لامتلاكهم عددا من الفرسان والخيول الجاهزة بدنيا وعددا يمنحهم فرص الاختيار لأفضلها .

وستخوض المغيرات صبحا سبق التنافس وبحوافر ثابتة تقدح شررا صوب خط النهاية بغية إعتلاء منصة التكريم متوجة مع فارسها بلقب جديد .

في المقابل لن يقف فرسان نادي العاصمة ومربط الرعد مكتوفي الأيدي وهم ينافسون بقوة على ألقاب الفئة الأبرز للبطولة رغم الغياب الذي سيحدثه الفارس الدولي وأكثر الفرسان على الساحة خبرة الكابتن محمد القملي خصوصا على فريقه نادي العاصمة والذي كان سيمثل منافسا صعب المراس لفرسان البطولة .

الحربية عين على اللقب

سيكون على الفارسين عبد الله المغربي والدولي مراد الفتيي منح فريقهما الثقة والذهاب صوب حسم اللقب وعيون فرسان الحربية ترقب منصة التتويج حيث يدخل فريق الحربية بفرسان لهم من خبرة حسم الألقاب رصيد حافل في طليعتهم الفارس المتألق عبدالله المغربي والدولي مراد الفتيي إلى جانب المتحفز بقوة لمنصات التتويج الفارس أيمن شيزر إضافة إلى مهدي الريمي ومحمد شعثان .

الشرطة تألق يحرج الكبار

ويتحمل الفارس الدولي بكيل اليمني العبئ الكبير في قيادة زملائه ومنحهم الثقة للظفر بلقب المفتوح بعد التألق الكبير لفرسان الشرطة وحسم لقب الناشئين بقيادة الواعد محمد عزيز والظهور اللافت لفرسان الفئات العمرية لفئتي البراعم والأشبال مما يضاعف المسئولية على فرسانها في فئة المفتوح بتقديم أداء لايقل روعة عن أداء الفئات العمرية .

ويراهن جناح الفروسية بكلية الشرطة على فريق يجمع بين الخبرة والشباب لعل أبرزهم الفارس الدولي بكيل اليمني وطه البزاز إضافة إلى أدهم بصباص والدولي عبدالوهاب الطويل

القملي تأثير الغياب

ويسعى فرسان نادي العاصمة لإحداث مفاجأة من العيار الثقيل رغم غياب قائد الفريق القملي وما قد يسببه من تأثير في المنافسة وبفريق شاب يحمل الطموح والحماس للتغريد خارج النص لعل أبرزهم الفارسان إبراهيم محمد حميد وإلياس معاذ الخميسي برفقة زملائهم طه الصارم ومحمد أنيس الحضرمي وأصيل الفاىق في حين سيكون فارس نادي العاصمة الصاعد بقوة في ميادين العاديات حسين محمد القملي على موعد لاختبار جديد وهو يدخل للمرة الأولى منافسات الكبار بعد تدرجه في الفئات العمرية من البراعم والأشبال وصولا للناشئين .

سميع مهمة البحث عن اللقب

ويقود الفارس عبدالله سميع فرسان مربط الرعد للمنافسة على اللقب الأهم والبحث عن خطف الذهب برفقة الدولي جهاد الفائق وياسر المشرعي والواعدان أيمن شذان ورياض بكيل اليمني الذي سيكون في مباراة ثانية وهو ينافس والده الذي يقود فرسان الشرطة .

خمسة ألقاب ستكون من نصيب الفرسان الأكثر تركيزا على مسلك البطولة والاكثر إنسجاما مع خيولهم وهم في سباق مع الزمن لتجاوز خط النهاية بالزمن الأسرع من خلال تكنيك يمنح الفارس الاختصار للمسافات وبخيل يعرف من أين تؤكل كتف الحواجز .

آل راشد سعداء بالمستويات الرائعة

من جانبه أعرب وكيل محافظة الحديدة القائم بأعمال رئيس الاتحاد الشيخ صدام ناصر آل راشد عن سعادته بهذه المستويات الرائعة التي قدمها فرسان البطولة خصوصا في الفئات العمرية الصغيرة والذي يمثلوا فرسان المستقبل مشيدا في الوقت ذاته بالمستوى الكبير في الناشئين لفرسان كلية الشرطة بقيادة مدير الكلية العميد هاجس الجماعي ورئيس جناح الفروسية النقيب زايد الشدادي .

وأشار إلى أن مجلس إدارة الاتحاد حرص على تفعيل أنشطته في النصف الثاني للعام الجاري انطلاقا ببطولة الجواد أرحب . وتمنى آل راشد التوفيق لكل الفرسان المتنافسين على ألقاب فئة المفتوح وأن يقدموا مستويات رائعة تعكس مستوى الفرسان الفني والمهاري لهذه الفئة

وتقام منافسات المفتوح على مسلك مكون من ثمانية حواجز منها حاجز مركب ثنائي وحاجز مركب ثلاثي مع اعتبار الزمن وفقا للمعدل ( C ) والفارس الذي يجتاز المسلك بأقل وقت هو الفارس الفائز .