المصدر الأول لاخبار اليمن

جنوبيون: الإمارات تمول الفعاليات وقادة الإنتقالي يحولون المواطنين إلى وسيلة للارتزاق

خاص //وكالة الصحافة اليمنية//   قوبلت دعوة المجلس الانتقالي الجنوبي، التابع للإمارات، والتي دعا فيها أبناء المحافظات الجنوبية المحتلة، إلى الخروج والمشاركة بما أسماها بـ"مليونية الوفاء للإمارات" بالسخرية والإستهجان من قبل الكثير من اليمنيين وخاصة أبناء المحافظات الجنوبية.   واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليقات الساخرة والرافضة لمثل هذه الفعاليات التي يحاول قادة الانتقالي من خلالها [...]

خاص //وكالة الصحافة اليمنية//

 

قوبلت دعوة المجلس الانتقالي الجنوبي، التابع للإمارات، والتي دعا فيها أبناء المحافظات الجنوبية المحتلة، إلى الخروج والمشاركة بما أسماها بـ”مليونية الوفاء للإمارات” بالسخرية والإستهجان من قبل الكثير من اليمنيين وخاصة أبناء المحافظات الجنوبية.

 

واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليقات الساخرة والرافضة لمثل هذه الفعاليات التي يحاول قادة الانتقالي من خلالها تجميل الإحتلال وتبرير جرائمه في اليمن، والتي وسموها بالـ”هاشتاق” الساخر #مليونية_الوفاء_للصرفة

 

وعبر مغردون وناشطون سياسيون جنوبيون عن رفضهم للممارسات التي يقوم بها قادة الانتقالي والتي حولت أبناء المحافظات الجنوبية وسيلة للتكسب والارتزاق والتعبير للمحتل الإماراتي عن مدى ولائهم وعمالتهم له.

 

وفي تعليق على مليونية الإنتقالي قال الإعلامي فتحي بن لزرق، في منشور: ” سألني احد أعضاء الانتقالي لماذا لا تشارك يا فتحي في فعالية مليونية الوفاء للإمارات؟ فقلت له إذا قررت المشاركة سأذهب وسأشكرهم على حسن تمويلهم لهذه الفعالية وما دون ذلك لن أجد له طريقا للشكر”.

 

وتابع بن لزرق:” وددت ان احضر وأشارككم مهرجانكم هذا ،لكنني تذكرت ان الطريق الإسفلتية إلى ساحة المهرجان محطمة وقد أصل إليكم ليلا ولم تتم سفلتة متر واحد منها منذ أربع سنوات ،و سأصل ليلا وإضاءة الشوارع مطفأة وسأتوه وسأتذكر انه لم يتم بناء مدرسة واحدة ولا مصنع والمطار الذي نسافر عبره كبًلوه بألف قيد وقيد والغوا تصاريح طيرانه ليل ونهار وميناء المدينة فرضوا عليه ألف قيد وقيد حتى بات اخطر ميناء حول العالم وأكثر تكلفة”.

 

وتابع:” 4 سنوات وندخل في الخامسة والشعب يموت والى هذه اللحظة والناس بلا رواتب.. أين محطات الكهرباء أين فرص العمل أين وأين .. الخير الذي لم يأتي منذ أربع سنوات لن يأتي اليوم ولا غدا”.

 

واختتم بن لزرق بالقول: “انتم يامن تتسلمون الملايين وتحولتم بين عشية وضحاها إلى أغنياء من حقكم ان تشكروا وتلهج السنتكم بالشكر أما الشعب المسكين فلن يشكر لا التحالف ولا السعودية ولا الإمارات ولا الشرعية وسيشكر الله الذي منحه قوة احتمال لكل هذا العبث الحاصل ببلاده”.