المصدر الأول لاخبار اليمن

التحالف ومسلحوه يقصفون منزلا ويصيبون طفلتين في الحديدة 

التحالف ومسلحوه يقصفون منزلا ويصيبون طفلتين في الحديدة

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

يتواصل سقوط ضحايا من سكان ريف الحديدة وأحيائها المدنيين بنيران التحالف ومسلحيه، جراء استمرار تصعيدهم العسكري في المدينة وخروقاتهم لاتفاق وقف إطلاق النار والتهدئة باتجاه نسف اتفاق السويد بشأن الحديدة.

 

مصدر أمني في الحديدة أعلن ليل الأربعاء عن “إصابة طفلتين بجراح إحداهما خطيرة بشظايا قذيفة هاون أطلقها مسلحو التحالف على منزل في منطقة الجبلية بمديرية التحيتا”. منوها بوقوع “أضرار مادية بالغة”.

 

المصدر أفاد بأن “جرافة عسكرية لقوى العدوان استحدثت منتصف ليل الأربعاء تحصينات قتالية في إحدى المزارع بمنطقة كيلو 16”. لافتا إلى “قصف مسلحي التحالف بالرشاشات المتوسطة أماكن متفرقة من المنطقة”.

 

وأصاب التحالف الأحد طفلة بجراح خطرة ناجمة عن اطلاق مسلحيه نيران رشاشاتهم على عزلة السويق في قرية الناصري بمديرية التحيتا، ورجلا مدنيا في الجبلية، يضافان إلى مئات الجرحى والقتلى من ضحايا قصف التحالف ومسلحيه منذ توقيع اتفاق السويد.

 

يشار إلى أن خروقات التحالف ومسلحيه تترافق مع استئناف لجنة التنسيق المشتركة الثلاثية (التحالف ومسلحيه والجيش واللجان وبعثة مراقبي الأمم المتحدة) مطلع الشهر الجاري، اجتماعاتها واتفاقها على “تعزيز التهدئة ووقف إطلاق النار”.