المصدر الأول لاخبار اليمن

رئيس حكومة الانقاذ يؤكد العمل على التخفيف من معاناة سكان مديرية الدريهمي

صنعاء//وكالة الصحافة اليمنية//
أكدً رئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أن حكومة الإنقاذ لن تدخر جهدا من أجل الحد من معاناة أبناء مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة والذين يتعرضون لحصار خانق من قبل مرتزقة العدوان منذ سنة ونيف.

 

جاء ذلك لدى لقاء رئيس الوزراء اليوم وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل ومدير مديرية الدريهمي محمد علي صومل ومساعده عبدالسلام حيدر.

 

حيث جرى مناقشة أوضاع المديرية واحتياجاتها الطارئة في مجالات الصحة العامة والمياه والاحتياجات الإنسانية والإغاثية وسبل الارتقاء بوضع الخدمة الصحية عبر العمل على توفير مبنى مناسب لتجهيزه بالمعدات الطبية الأساسية لما فيه تقديم الرعاية الصحية للمواطنين الذي يزيد عددهم عن ثمانين ألف نسمة، إلى جانب سبل مساعدة النازحين من المديرية إلى المناطق والمحافظات الأخرى أسوة ببقية النازحين من خطوط التماس.

 

ولفت رئيس الوزراء إلى أنه سيحيل تقرير المديرية المتضمن أهم احتياجاتها الطارئة إلى مجلس الوزراء مشفوعا بالقرارات القطاعية لتلبية تلك الاحتياجات وذلك للمناقشة في اجتماعه المقبل .. مطالبا المنظمات الأممية والدولية العاملة حاليا في اليمن إلى إيلاء الأوضاع الإنسانية المأساوية التي يكابدها سكان الدريهمي ونازحيها الأولوية في النشاط الإنساني الراهن.

وثمن الدكتور بن حبتور الصمود البطولي للمديرية وأهلها في وجه العدوان والمرتزقة واستبسالهم في الدفاع عن المديرية وحمايتها من مخططات المعتدين وأذنابهم.