المصدر الأول لاخبار اليمن

انطلاق حملة إلكترونية للتنديد بأطماع الاحتلال السعودي في محافظة المهرة

متابعات// وكالة الصحافة اليمنية//

انطلقت في الثامنة من مساء اليوم الأحد، حملة إلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، تندّد بالتدخلات العسكرية السعودية وأطماعها في محافظة المهرة شرقي اليمن.

وأوضح الناشطون، بأن الحملة تطالب برفض التواجد العسكري السعودي بمحافظة المهرة، حيث سعت الرياض إلى نشر جنودها وآلياتها العسكرية في معسكرات ومواقع مختلفة بعضها في مناطق سكنية، وجميعها خارج الأطر الرسمية.

وتساءل الناشطون عن الهدف من وجود هذه القوات في المحافظة البعيدة عن الصراعات والمواجهات العسكرية، وهي محافظة آمنة لم تكن تشهد أي اختلالات أمنية إلا بعد وصول القوات السعودية التي عملت على إنشاء مليشيات، وانتهاك حقوق الإنسان، وتسعي لنهب ثروات البلاد.

وأكد المشاركون في الحملة أن مساعيهم تهدف إلى مخاطبة المجتمع الدولي، والمؤسسات الدولية المؤثرة، بمخطط احتلال السعودية لمحافظة المهرة، وتعريف المنظمات الدولية بالانتهاكات التي تمارسها السعودية في حق السيادة والإنسان اليمني.

واعتبر منظمو الحملة أن التواجد العسكري السعودي في المناطق الخالية من الصراع دليل واضح على نوايا خبيثة للتحالف للسيطرة على الممرات المائية، ونهب الثروات والحرص على أن تظل اليمن في صراع دائم.

وتشهد محافظة المهرة منذ عام ونصف احتجاجات شعبية واسعة ترفض تواجد القوات السعودية، وبناء أنبوب نفط يمتد من الأراضي السعودية، إلى موانئ المحافظة المطلة على الخليج العربي.